“بعدما أوجعهم وعكر مزاجهم”.. “شاهد” ماذا قررت السعودية حتى تستفز أردوغان بتعليمات من المراهق ابن سلمان

0

أشعل ترميم السلطات منزل الضابط في الاستخبارات البريطانية توماس إدوارد لورنس ، الشهير بـ”لورنس العرب” جدلاً واسعاً لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي، معبرين عن رفضهم لمثل هذه الممارسات .

 

وتداولت وسائل إعلام سعودية عدة أنباء حول قرار من وزارة السياحة بترميم منزل الضابط البريطاني في مدينة ينبع على الساحل الغربي للمملكة وتحويله إلى متحف لجذب السياح.

 

وتباينت ردود الفعل على هذا القرار، إذ عبر عدد من المغردين عن غضبهم إزاءه وذلك لأن لورنس العرب كان ضابط استخبارات بريطاني جاء إلى السعودية لتحقيق أهداف استعمارية.

 

وكان “لورنس العرب” من أشهر الشخصيات التي مرت في تاريخ المنطقة خلال تلك الحقبة، إذ عُرف عنه مساعدته للعرب في حربهم ضد وتطبع ببعض طبائعهم.

وفي وقت سابق، كشفت صحيفة “تلغراف” البريطانية أن المملكة العربية السعودية بصدد ترميم منزل ضابط المخابرات البريطاني توماس إدوارد لورنس . المعروف باسم “لورنس العرب” الذي أقام به عشية حملته الشهيرة في الصحراء، ليتم استعادة المنطقة كنقطة جذب سياحي.

وتمركز لورنس لفترة وجيزة في ميناء ينبع على البحر الأحمر خلال الثورة العربية الكبرى عام 1916. عندما أصبح الميناء قاعدة إمداد مهمة للقوات البريطانية والعربية التي تقاتل الإمبراطورية العثمانية في الحرب العالمية الأولى.

شاهد أيضا: ابن سلمان أصيب بالجنون وهدم قرية على رؤوس أصحابها من النساء والأطفال والفيديوهات فضحته!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.