الأربعاء, نوفمبر 30, 2022
الرئيسيةالهدهدهل تم الاتفاق على شيء بخصوص ليبيا؟.. هذا ما دار بين ملك...

هل تم الاتفاق على شيء بخصوص ليبيا؟.. هذا ما دار بين ملك الأردن والسيسي في لقاء علني وآخر على انفراد

- Advertisement -

نقلت وسائل إعلام أردنية تفاصيل لقائين منفصلين عقدهما العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني مع رئيس النظام المصري، عبد الفتاح السيسي، ورئيس وزراء العراق، مصطفى الكاظمي.

 

وانطلقت، اليوم الثلاثاء، القمة الثلاثية بين العاهل الأردني والسيسي والكاظمي، في مطار الملكة علياء الدولي بالعاصمة الأردنية عمان.

- Advertisement -

 

 

- Advertisement -

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية الأردنية فقد تطرق لقاء الملك عبد الله الثاني والسيسي إلى جهود محاربة الإرهاب وفق نهج شمولي، إذ أكد العاهل الأردني على ضرورة دعم الجهود التي تبذلها مصر بهذا الخصوص، لحماية أمنها واستقرارها.

 

وعلى صعيد القضية الفلسطينية، جدد ملك الأردن تأكيده على ضرورة تحقيق السلام الشامل والعادل على أساس حل الدولتين، والذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة والقابلة للحياة، على خطوط الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

 

 

كما بحث الجانبان الأردني والمصري آليات التعاون والتنسيق بهدف الحد من انتشار فيروس “كورونا” المستجد، والتخفيف من آثاره الإنسانية والاقتصادية.

 

وأكد الرئيسان في لقائهما اعتزازهما بالمستوى المتميز الذي وصلت إليه العلاقات الأردنية المصرية، والحرص على الارتقاء بها في المجالات كافة، بخاصة الاقتصادية والاستثمارية، وقطاع الطاقة، والتبادل التجاري.

 

فيما لم تذكر الوكالة إذا ما كان الملك عبدالله والسيسي قد تطرقا إلى الملف الليبي، خاصة بعد اشتعال الأوضاع هناك عقب انهيار اتفاق وقف إطلاق النار بين حفتر والوفاق.

 

وفي اللقاء العلني للقمة قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، إن الأمن الغذائي سيكون أكبر تحدّ في عام 2021 ويستدعي توحيد الجهود والتفكير بحلول خارج الصندوق.

 

وأكد الملك بحسب بيان للديوان الملكي “موضوع الأمن الغذائي سيكون أكبر تحدّ في عام 2021، ويستدعي توحيد جهودنا والتفكير بحلول خارج الصندوق، إن شاء الله”.

 

وتابع الملك الأردني أن “القضية الفلسطينية ما زالت القضية المركزية في المنطقة، ونحن باستمرار مع حل الدولتين الذي ينهي الاحتلال الإسرائيلي ويُـؤدّي إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيرانْ عام 1967”.

 

وأشار إلى أن “اجتماعنا اليوم مهم جداً، في ظل هذه الظروف الاستثنائية، التي تشهدها المنطقة والعالم”، مضيفاً أن “الأحداث المتسارعة في منطقتنا والتدخل من بعض الأطراف الخارجية، تستدعي التنسيق الوثيق والعمل المشترك”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

https://www.youtube.com/c/WatanComNews/

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث