“شاهد” إماراتي قالها “على بلاطة” دون قصد منه:”محمد بن زايد يعمل من أجل مصلحة إسرائيل”

0

نشرت صفحة “ بالعربية” بتويتر والمُدارة من قبل وزارة الخارجية الإسرائيلية وبإشراف أجهزة الأمن هناك، مقطع فيديو يوثق حديث مواطن إماراتي حول “الخياني” بين بلاده والكيان المحتل، محاولاً إيجاد مبررات يراها هو منطقية من أجل تبرير جريمة ابن زايد.

 

وقال الإماراتي في مقطع الفيديو الذي نشرته الصفحة الإسرائيلية ورصدته “وطن”: “كأنك في سنة 67 عايش، اليوم نحن في 2020، الوضع مختلف، ولو سألت محلل ماذا استفادت من التطبيع يخرج المحلل يصير يقول لك تبقى قضيتنا الأولى وقضية المسلمين وخلافه”

 

وتابع بأن مشكلة فلسطين ليست مشكلة الإمارات فقط، وأن كل الدول وقعت علاقات مع إسرائيل، لماذا حين وقّعت الإمارات فقط ثارت ثورتكم، لأنها لها ثقل إقليمي ولها علاقات داخل النظام الأمريكي وبروسيا وغيرها.

 

وزاد بأن يعمل من أجل مصلحة إسرائيل، مضيفاً بأنه لولا الخط بين إسرائيل والإمارات لن ينفذ الفلسطينيون من غضب “جو بايدن” القادم.

 

وتابع: “هي كرت وورقة كانت بيد الأتراك والقطريين وتم حرقها عن طريق محمد بن زايد، وهذا كله لأن هذا الكرت انسحب.

 

واستمر: “الإمارات مفروض عملت هذا التطبيع قبل عشر سنين وليس الآن”.

 

وأثار حديث المواطن الإماراتي موجة من ردود الأفعال من قبل المغردين والنشطاء والذين انتقدوا وهاجموا الدفاع المستميت من قبله عن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، والذي يعتبره الفلسطينيون خائناً للدين والوطن وللمسجد الأٌقصى، بعد توقيعه الاتفاقية مع الكيان الإسرائيلي.

 

ومن تلك التعليقات ما قاله أحد المغردين نصاً: “جيلنا لم يشهد التطبيع مع إسرائيل إلا مع دولة الإمارات، وأن الدول الأخرى رسمي فقط، أما الإمارات رسمي وشعبي واحتفالات واعتذارات”.

 

فيم قال آخر: “مصر الأردن قطر تركيا الشعوب ما طبعت معهم مثلكم”.

 

وكان ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد أعلن في وقت سابق توقيع بلاده اتفاقية سلام وتطبيع ثنائي مع الكيان الإسرائيلي، مما فجر موجة غضب كبيرة في الأوساط العربية والإسلامية تجاه ولي عهد أبو ظبي، واعتبرت القيادة الفلسطينية ما جرى طعنة تاريخية في ظهر الشعب الفلسطيني.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.