“شاهد” فجر السعيد تتطاول على والد أمير قطر وتستهزئ به على الهواء.. هكذا جاءها الرد من الدوحة

0

هاجمت الإعلامية الكويتية المثيرة للجدل ، والد أمير قطر الشيخ آل ثاني، وتطاولت عليه بإحدى حلقات برنامجها أثناء محاولتها تبرير موقف من وعقد السلام مع الكيان الإسرائيلي، بعد الإعلان عن التعاون المشترك والسلام المزعوم بين البلدين، الخميس الماضي.

 

وزعمت “السعيد” في مقطع فيديو مقتطف من حديثها أثار موجة من الجدل، ورصدته “وطن”، بأن الاتفاق الذي أجرته الإمارات مع إسرائيل جاء بشروط إماراتية من شأنها تحييد الاحتلال عن مصادرة أراضي من الضفة الغربية، ووقف الاحتلال للأراضي الفلسطينية المعروف بخطة الضم التي أعلن عنها نتنياهو فيما مضى، وتقتضي مصادرة 30 بالمائة من أراضي الضفة المحتلة، فيما قطر لم تشترط  تلك الاشتراطات على إسرائيل في تطبيعها معها.

 

وحاولت الإعلامية الكويتية اجتزاء كلام من حديث سابق لأمير قطر الوالد عن علاقة بلاده بإسرائيل لتبرر تطبيع الإمارات، رغم أنه بنفس المقطع يقول إن “إسرائيل” تعتبر دولة قطر دولة عدوة، وأن قطر ستستمر في عملية السلام، مع موقف قطر الثابت من القضية الفلسطينية”.

 

ورد عدد من المغردين القطريين على الإعلامية الكويتية، معتبرين بأنها تجاوزت الخطوط الحمراء بإساءتها وتجاوزها بحق الأمير الأسبق ووالد الأمير الحالي تميم بن حمد.

 

ودشن المغردون وسماً بعنوان “#الأمير_الوالد_خط_أحمر”، في تعبير منهم عن رفضهم التام لأي تجاوز بحق الأمير حمد، ولتوصيل رسالة تضامن مع الأمير القطري الذي حاولت الإعلامية الكويتية تشويه صورته في حديثها.

 

 

وصفعها العميد القطري السابق شاهين السليطي برد ناري قال فيه:” ” يا عديمة التربية و يا قليلة الأدب ويا عبدة الدرهم الإماراتي ويا زبالة #إلا_الأمير_الوالد لأنه بالنسبة لنا كقطريين وكل شرفاء العرب والمسلمين #الامير_الوالد_خط_احمر”

 

وتابع مشيدا بالشعب الكويتي الذي لا تمثله فجر:”ونعلم بأنك لا تمثلين أهل ورجالها ونعلم بأنك تتكلمين بلسان وأخلاق معازيبك في إمارة الشر بقيادة #شيطان_العرب”.

 

وقال المغرد فهد الشهراني رداً على السعيد، بأن بعض الأمور يمكن التغاضي عنها “حشمة للكثير من ربعنا”، ولكن “النكرة” هذه توصل فيها ترد على العود ابو مشعل بمثل هذه الطريقة، أظن هذه ما يرضونها أهل الكويت”.

 

فيما علق آخر: ” أصلح حال بلاده وجعلها في مقدمة الدول وفعل كل شيء لشعبه وتحمّل الكثير من أجل النهوض بقطر جلس على عرش الحكم للبناء ثم غادرهٔ زاهداً وبقي هذا الرجل رمزاً للقيادة الحقيقية سيذكره التاريخ وستخلده الأجيال فنعم القائد ونعم الوالد لأهل #قطر أن يفتخروا بهذا الرجل #الامير_الوالد_خط_احمر”.

 

 

وكان ولي عهد أبو ظبي أعلن يوم الخميس الماضي 13 أغسطس /آب 2020، عقد بلاده اتفاقية تطبيع وسلام مع الكيان الإسرائيلي، مما فجر موجة غضب عارمة تجاهه من قبل الشارع العربي والإسلامي.

 

ورفضت القيادة الفلسطينية ما أقدم عليه بن زايد، مطالبين إياه بالتراجع عن خطوته هذه، التي شكّلت طعنة وخيانة للقضية الفلسطينية ونضال الشعب الفلسطيني القابع تحت الاحتلال.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.