AlexaMetrics "شاهد" رصاصة مطاطية تخترق وجه متظاهر لبناني في مشهد مؤلم ولبنان على صفيح ساخن | وطن يغرد خارج السرب

“شاهد” رصاصة مطاطية تخترق وجه متظاهر لبناني في مشهد مؤلم ولبنان على صفيح ساخن

شهدت العاصمة اللبنانية بيروت تظاهرات حاشدة غاضبة لليوم الثاني على التوالي، احتجاجًا على انفجار مرفأ بيروت وما يصفه المتظاهرون بـ “فساد السلطة”.

 

وأفادت وسائل إعلام لبنانية بأن المواجهات بين المتظاهرين والقوى الأمنية في محيط مجلس النواب، أسفرت عن إصابات عدة، فيما تحتدم المواجهات.

 

https://twitter.com/A_a_sulami/status/1292513975813300224

 

وأظهرت صور متداولة إصابة مباشرة في وجه أحد المتظاهرين حيث اخترقت رصاصة مطاطية وجهه في مشهد صادم ومؤلم.

 

 

وذكرت وسائل إعلام أن قوى الأمن تطلق الرصاص المطاطي بشكل كثيف باتجاه المتظاهرين وسط بيروت.

 

من جانبها ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية، مساء اليوم الأحد، أن متظاهرين اقتحموا مبنيي وزارتي الأشغال والمهجرين.

 

هذا وأعلنت قوى الأمن الداخلى اللبنانى، أنها لن تقبل بالتعرض لعناصرها خلال التظاهرات فى وسط بيروت.

 

وقالت خلال الحساب الرسمى لها على تويتر في تغريدة رصدتها (وطن): “مع ازدياد اعمال الشغب وارتفاع وتيرة الاعتداءات المتكرّرة على عناصرها، تطلب قوى الأمن الداخلى من المتظاهرين السلميين، حفاظًا على سلامتهم، الخروج فورًا من الأماكن التى تحدث فيها الاعتداءات، مؤكدة أنها لن تقبل بالتعرّض لعناصرها.”

 

 

وكان انفجار بيروت قد خلف 158قتيلاً ونحو 6000 مصاب ودمارًا هائلاً في المرفأ وأضرارًا بعدد كبير من المباني مما أدى إلى تشريد قرابة 300 ألف شخص.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *