فجر السعيد “مسكت برقبة” حسين الجسمي.. هذا ما جرى بعد تغريدة للفنان الاماراتي عن لبنان أثارت جدلاً واسعاً

1

سخرت الإعلامية الكويتية المثيرة للجدل، ، من الفنان الإماراتي ، بعد إقحامه في كل قضية وكارثة تحدث في الوطن العربي، كأيقونة شر و”فال شر”، لكل منطقة عربية يُغني لها، فتحل الكارثة عليها.

 

وكتبت السعيد سلسلة تغريدات عبر “تويتر” رصدتها “وطن”، وبدأتها بالقول: “قولوا للفنان #حسين_الجسمي خل يشيل عني البلوك بقرا الردود على تغريدته في حب # “.

 

واستمرت في سخريتها بتغريدة أخرى قائلة: “ياجماعه اللي يمون على #حسين_الجسمي يقوله يشيل البلوك عني وعن الصديقه الصدوقه عايشه الايوب خذينا بلوكات لاسباب مجهولة”.

 

ونشرت السعيد خبر من مجلة “ليالينا” حول “نحس” حسين الجسمي، وعلقت ساخرة: “الفنان #حسين_الجسمي جريده #ليالينا كاتبين عنك موضوع انك #نحس سولهم بلوك لاتنسى وتصبح على خير ليله سعيده “.

 

وسخر الجمهور من فجر السعيد، وتركها الكارثة الإنسانية الضخمة التي حلت على ، وتمسكها بسفاسف الأمور، واتهموها بأنها مريضة نفسياً.

 

وتعرض الفنان حسين الجسمي إلى حملة تنمر وسخرية، بعدما ربط ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بين انفجار مرفأ بيروت، وتغريدته الأخيرة قبل يومين.

 

حيث غرد الجسمي مُعبراً عن حبه للبنان بعد غنائه لها في يوم الجيش الوطني بمناسبة مرور 75 عامًا على تأسيسه وكتب: “أنا واقع في حب لبنان حتى تخلص الدني”.

 

ويعود الخلاف بين الجسمي والسعيد إلى عام 2015، حين طالبت السعيد في تغريدة لها عبر حسابها بـ”تويتر” من الجسمي أن يغني لوزير المالية الكويتي، أنس الصالح، الذي يحظى بانتقادات كبيرة في الكويت.

 

وقالت: “يا ليت الفنان الكبير حسين الجسمي يغني أغنية للوزير الأسطورة أنس الصالح ولا يهون صديقه بوعبدالله يستاهل كوبليه من نفس الأغنية خل نخلص”.

 

فقام الجسمي بحذفها من قائمة متابعيه، لترد عليه بالقول: “الفنان الكبير حسين الجسمي مسويلي بلوك يا للهول”.

 

الجدير بالذكر أن مجلس الدفاع الأعلى في لبنان، قد أعلن بيروت مدينة منكوبة بعد الانفجار الهائل الذي هز أرجاء العاصمة، مساء امس الثلاثاء في مشهد مرعب حرك العالم كله.

 

وتضاربت الروايات والأنباء المتعلقة بانفجار مرفأ بيروت الغامض في العاصمة اللبنانية، الذي أوقع أكثر من 100 قتيل وما يزيد عن 4 آلاف جريح وهي احصائية لا تزال أولية حسب ما أعلن الأمين العام للصليب الاحمر اللبناني جورج كتانة صباح اليوم الاربعاء.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. أحمد+ساز يقول

    هذا المسمى الجسمي ، وجه نحس وشوم ، ليته يغني لاسرائيل ، لا ندري ان كان غنى قبلها لامريكا في ١١ سبتمبر الشهير .لذلك تراه لا يغني لبلده على الإطلاق .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.