“شاهد” ما حقيقة وفاة الطفل العراقي “حسوني” المُلقب بـ” أبو الدجاج” بعد أن تمكنت منه السمنة

1

نفى الطفل العراقي الشهير حسين دريد التميمي، والمعرف بلقب “حسوني” الأخبار المُنتشرة بشدة حول وفاته.

وقال حسوني بفيديو رصدته “وطن“: “الصور والفيديوهات ‏المنتشرة للطفل المتوفى ليس له علاقة بي بل لطفل يشبهني ليس أكثر”.

وطالب حسوني الجمهور بألا يقوموا بنشر صوره، مضيفاً: “رجاء ما حدا ينشر صوري، صاير ‏اشتباه”.‏

وكان ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قد تداولوا خبر وفاة “حسوني” بسبب الزيادة في الوزن الشديدة التي عانى منها خلال آخر فترة والتي بدت واضحة على ملامح وجهه وجسده.

وصدق رواد السوشيال ميديا رواية وفاة “حسوني”، وقاموا بمهاجمة عائلته لأنهم يسمحون له بتناول كميات كبيرة من الطعام، وكانوا يقوموا بتصويره ويشارك الفيديوهات غير مبالين بصحة الطفل، بحسب تعبيرهم.

وذكرت وسائل إعلام عراقية، أن الطفل المتوفى حقاً يُدعى “حسون” أيضاً، واشتهر بفيديوهات له وهو يتناول الطعام، وعرف بلقب “أبو الدجاج”.

وأشارت إلى  أن سبب وفاة الطفل هو زيادة الوزن الشديدة التي كان يعاني منها هي التي أدت إلى وفاته.

 وخلط البعض بين حسوني المتوفى وحسين دريد بسبب الشبه الكبير بينهما.

الجدير بالذكر أن حسين دريد شارك في كليب الفنان العراقي نور الزين ، ثم بعدها شارك في برنامج “أرب جوت تالنت”، وأعجب ‏الحكام برقصه وخفة دمه وأشار الفنان أحمد حلمي إلى أن لدى حسوني مواهب أخرى لأنه خفيف الظل.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. ابن فلسطين يقول

    قتلو الطفل وهنو عايش

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More