هكذا يريدها ابن سلمان.. مسؤولة سعودية تتمادى بما طالبت النساء بفعله حتى يأخذن راحتهن أكثر!

0

قدمت عضو مجلس الشورى بالسعودية، الدكتورة “”، توصية جديدة لحفظ حق النساء اللاتي بلغن السن القانونية في اختيار محل الإقامة والاستقلال بالسكن، وعدم ملاحقتهن ببلاغات التغيب.

وشملت التوصية التي نشرتها وسائل إعلام محلية، الحفاظ حق النساء في التنقل والترحال، وعدم اشتراط وجود المحرم في الابتعاث وجعله اختيارياً بأمرها.

ودعت التوصية بوضع عقوبات على المُخالفين لذلك، مدعيةً أن الكثير من الفتيات يحرمن من الابتعاث وهو في صالحهن، بجانب فقدهن فرصتهن في إكمال الدراسة في جامعات قوية بدول الابتعاث؛ بسبب اشتراط وجود محرم معها، بحسب تعبيرها.

وأثارت توصية درندري جدلاً بين السعوديين الذين لا يزالون صامدين أمام رؤية 2030، التي يتبناها ابن سلمان، فكتب فهد الجبيري: “أنا حاب اتقدم بتوصية لإقالة درندري”.

وتضرع آخر بالدعاء قائلاً: “اللهم في هذا الثلث الأخير من الليل أكف السعودية شر هذه المرأة آمين”.

ورآى ركان أن  درندري تحاول تجريد المرأة من هويتها الإسلامية، وعلق: “هذه المرأة معنىٰ كلامها انها تريد تجريد المرأة من هويتها الإسلامية المحافظة عليها ! حقاً عجيب! تريد مساواتها مع النساء في بلاد الغرب حتى لو كُن على غير دينها وعاداتها وتقاليدها التي لا تقبل المساواة بها كمسلمة !”.

وتخيل منصور العلي ماستقوم به درندري لاحقاً وكيف ستتمادى، وكتب: “لو تحمست شويه الدرندري قالت: ولا تبلغوا عن هروب الفتيات وهي تزوج نفسها بنفسها والشاب يبلغ عنه،  هذه ماعندها شغله إلا نخر البيوت وفساد الأسر وتجنيس أبناء الأجانب المتزوجين من سعوديات ماعندها تحسين معيشة الأسرة تخفيف الضرائب إيجاد سكن للمواطن الإهتمام بدور المسنين رعاية الأيتام”.

وجاء الرد الأقوى على درندري من فتاة سعودية، كتبت: “أولا يادندراوي احنا مبسوطين مانبي نسافر بدون محرم. وبناتنا مايبون سكن لحالهم عندنا كسعوديين أهم شي تماسك الأسرة واحنا ولله الحمد مجتمعنا من أفضل المجتمعات لا نريد نكون مثل باقي المجتمعات”.

واتهمها نصار بمحاولة إثارة الفتن، وقال:” هذى لاتريد الخير للمجتمع المحافظ والعياذ بالله منها والله يكفينا شرها هذي تسعى لزرع الفتن وتشتت الأسر وتفككها وضياع النسل وكل توصياتها مخالفه لشريعتنا اللهم ان كانت تحارب شريعتنا وسنة نبينا فأشغلها في نفسها وشتت شملها وأجعل كيدها ف نحرها اللهم امين”.

وطالبت درندري في وقت سابق، بالسماح للمرأة بقيادة الطائرات وقالت إن ذلك سيكون خطوة مهمة في تحقيق هدف المملكة بـ”زيادة نسبة مشاركة المرأة في القوى العاملة من 22% إلى 30%”.

وتعد هذه حجةً رئيسيةً لمن يحاولون الترويج لرؤية المملكة السعودية 2030 الطموحة، باعتبارها وضعت لتحديث اقتصادها وتنويعه.

وكان الملك سلمان بن عبدالعزيز، قد أصدر قرارا برفع حظر قيادة المرأة السعودية للسيارات، وقال وزير الداخلية السعودي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف آنذاك، إن رفع الحظر عن قيادة المرأة السعودية للسيارة سوف يقلل عدد حوادث السيارات في المملكة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.