“أم هارون رايحة تطمئن على ابنها”.. إيدي كوهين يُفجر مفاجأة: فنانة خليجية في تل أبيب!

0

كشف الكاتب والصحفي الإسرائيلي المثير للجدل، إيدي كوهين، عن تواجد فنانة خليجية في مدينة تل أبيب، رافضاً ذكر اسمها حرصاً على سلامتها بحسب ادعائه.

وكتب كوهين في سلسلة تغريدات رصدتها “وطن”، إن فنانة خليجية تتواجد الآن في تل أبيب برفقة زوجها، مضيفاً: “فنانة خليجية موجودة في هذه الايام في تل ابيب مع زوجها، لن اكشف عن اسمها خوفا على سلامتها”.

وأثارت تغريدة كوهين جدلاً بين المغردين الذين حاولوا تخمين هويتها، ورجح بعضهم أن تكون الممثلة الكويتية حياة الفهد، هي المقصودة، وتم التمويه بالقول إنها مُطربة.

أقرأ أيضاً: بعد تطاوله على الأردن .. فجر السعيد تتوسّل للصهيوني “إيدي كوهين” وتخاطبه…

وكتب مُغرد: “التطبيع مع الإعلام والفنانين شاهدناه في شهر رمضان… يمكن ممثلة مو شرط مطربة.. بس يظل تطبيع عيني عينيك”.

وسخر آخر موافقاً المغرد السابق رأيه: “اتوقع الفنانة الكويتية حياة الفهد والسبب لتكريمها على مسلسل ام هارون”.

وكتب آخر: “ام هارون رايحة تطمن على ابنها”.

وشكك مُغرد بصدق كلام كوهين الذي عُهد عليه الكذب، وقال: “وشلون راحت لكم سباحه مثلا اغلب المطارات متقفله”.

بينما شك آخرون في المُطربة الإماراتية أحلام، والإعلامية الكويتية فجر السعيد، كانت من ضمن التخمينات أيضاً.

وكان كوهين، قد فجر موجة جدل واسعة، بكشفه تفاصيل زيارة وفد سعودي “رفيع المستوى” إلى تل أبيب أيضاً، للتباحث في قضية الصحفي السعودي المغدور جمال خاشقجي الذي قتل في مقر قنصلية بلاده باسطنبول.

وقال كوهين في تغريدة عبر “تويتر” إن وفداً سعودياً برئاسة سعود القحطاني “مستشار ابن سلمان”، موجود في تل أبيب”، مشيراً إلى أن زيارة الوفد جاءت بهدف الطلب من تل أبيب المساعدة في اعتماد نطق القضاء السعودي بقضية خاشقجي لدى حكومة الولايات المتحدة.

وزاد الأكاديمي الإسرائيلي أن الوفد السعودي حضر إلى تل أبيب كذلك لشراء برامج تخص الأمن السيبراني، ساخراً من الشعوب العربية بالقول: “طول عمرهم يضحكوا عليكم يا عرب”.

وكان وزير الاستخبارات الاسرائيلي، إيلي كوهن، قال إن ثمة كلام متبادل بين إسرائيل والسعودية، مضيفا أن بهذا البلد توجد كنوز طبيعية كثيرة “وإسرائيل رائدة في العالم في المجال التقني، وهذا يمكننا من أن نكون شركاء أقوياء في المنطقة”.

وظهر التعاون الأمني بين تل أبيب والرياض واضحاً خلال السنوات الماضية، لا سيما في مرحلة ما بعد استلام محمد بن سلمان لولاية العهد. وذلك من خلال شركة “NSO” الإسرائيلية، المختصة في برمجيات التجسس الإلكتروني..

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.