“شاهد” كيف علقت نشمية أردنية على تمكن الجزائر من استعادة جثامين شهدائها وأثارت تفاعلاً واسعاً

0

تفاعل ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع مقطع فيديو أثار انتشاراً واسعاً، يوثق حديث إحدى السيدات الأردنيات في رسالة لدولة الجزائر، مدحت فيها البلد الشقيق، وأثنت عليه.

وقالت السيدة الأردنية في مقطع الفيديو المتداول والذي رصدته “وطن”، وأثار حالة من الإعجاب والتفاعل: “تحيا الجزائر، اليوم رجعوا ولادك، اليوم يندفنوا فيكي ولادك، يحيا الجزائر”.

وأثار المقطع ردود أفعال عديدة من قبل المغردين والمتفاعلين عبر مواقع التواصل والذين عبروا عن أمنياتهم للشعب الجزائري، ومدى سعادتهم بهذا الانجاز المعنوي لروح شعبه.

ويأتي حديث المواطنة الأردنية حول الجزائر بمناسبة تمكنها من استعادة الدفعة الأولى لرفاة أبنائها والتي وصلت جثامين 24 جمجمة لمقاومين جزائريين، كانوا محجوزات لدى فرنسا، بعد أكثر من 170 عاماً من الغياب.

حيث ظلت الجماجم لأكثر من قرن ونصف معروضة في متحف التاريخ الطبيعي في باريس، ومنها يعود لمحمد لمجد بن عبد المالك قائد المقاومة الشعبية في منطقة جرجرة القبائل، والشيخ بوزيان قائد ثورة الزعاطشة، الذي قاد مقاومة ضد الفرنسيين بقيادة الجنرال إيميل هربيوني الذي قام بإبادة أهالي بلدة “الواحة” الجزائرية.

واستقبلت الجثامين الخاصة بالمقاومين الجزائريين فيحفل مهيب، أشرف عليه الرئيس الجزائري عبد الحميد تبون.

ويشار إلى أن استعادة تلك الجماجم جاء بعد مفاوضات حصلت بين الجانب الجزائري والفرنسي، تقضي باستعادة جثامين شهداء جزائريين حجز جثامينهم لدى فرنسا، إبان احتلالها للبلاد، التي قدمّت أكثر من مليون شهيد من أجل التحرر منه.

وشهد العالم العربي حالة من الابتهاج بمناسبة تمكن الجزائر من استعادة جثامين أبناءها، الذين سجلوا كرموز خالدة لدى  الشعب الجزائري، الذي قدّم الغالي والنفيس، خلال معركة تحرره من الاحتلال الفرنسي، خلال القرون الماضية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.