عبدالحميد الغبين لم يشفع له تطبيله لابن سلمان وسبه الفلسطينيين ودعوته للتطبيع.. نهايته الصادمة “عبرة”

2

أثبت أن نظامه القمعي لا يرحم أحد حتى المطبلين له والمحسوبين عليه، حيث تبرأت السعودية رسميا من المدعو حميد محمد غبين الشهير إعلامياً بـ “عبدالحميد الغبين” صاحب دعوات مع ، وقالت وزارة الداخلية بالمملكة في بيان لها إنه غير سعودي الجنسية وقد حصل على وثائق مزورة.

وفي هذا السياق أوضح المتحدث الرسمي باسم دائرة الأحوال المدنية التابعة لوزارة الداخلية، أن ما تم تداوله عبر أحد مواقع التواصل الاجتماعي لشخص يدعي أنه مواطن سعودي تم سحب الجنسية منه، وهو المدعو حميد محمد غبين قد قام بطريقة غير مشروعة بالحصول على وثائق ثبت عدم صحتها، ويجري حالياً استكمال كافة الإجراءات النظامية بحقه.

وجاء ذلك في تغريدة نشرها حساب “الأحوال المدنية” الرسمي بتويتر والتابع لوزارة الداخلية السعودية.

يشار إلى أن “الغبين” كان قد غرد قبل ساعات من بيان السلطات السعودية، وقال “إنه يتعرض للخطف” وقام بنشر رقم هاتفه ضمن التغريدة التي انقطع عن التواصل بعدها.

وقبل أيام أثار المتصهين عبدالحميد الغبين، جدلا واسعا بين متابعيه بعد نشره تغريدة على حسابه بموقع التدوين المصغر تويتر قال فيها إن حياته في خطر مطالبا ولي العهد محمد بن سلمان بالتدخل لإنقاذه.

وكتب “الغبين” المعروف بدعوته للتطبيع علنا وسب الفلسطينيين والتطاول عليهم بشكل دائم، في تغريدته التي رصدتها (وطن) حينها ما نصه:”حياتي في خطر أتمنى أستطيع بعد قليل توجيه رسالة لسيدي محمد بن سلمان ومعالي النائب العام لتوفير الحماية لي.”

وتابع في كلمات غير مفهومة:”يشهد الله لم أكن انوي التحدث عن الموضوع إلا أمام الجهات القضائية والمتخصصة ولكن لم يترك لي خيار آخر أمام أشخاص متنفذين.”

كما وجه عبدالحميد الغبين رسالة للنائب العام السعودي في تغريدة أخرى قال فيها:”معالي النائب العام انا على مواطن سعودي تم إخفاء بياناته من السجل مدني دون أي سبب شرعي أو نظام.”

وأضاف في تغريدته التي أرفق بها صورة لبياناته الشخصية من السجل المدني التابع له:”تم تمرير خطاب لوزير الداخلية من ضمن الاتهامات التخابر مع دولة أجنبية تهريب اموال تقدر بمئات الملايين الى خارج المملكة، إدارة ضباط وموظفي دولة كبار تقديم سيارات فاخره لهم.”

وكان عبدالحميد الغبين أكد في ديسمبر من العام الماضي، أن السلطات السعودية قامت بسحب جنسيته دون أن يعرف الأسباب، مشيرا إلى أنه يحترم القرار ويبقى على السمع والطاعة.

ونشر الغبين تغريدة عبر صفحته على موقع تويتر ورصدتها (وطن) حينها قال فيها: “ما نشر عن سحب الجنسية صحيح وبقرار وزاري ولا أعرف الأسباب، وأنا أحترم القرار بغض النظر عن حيثياته وليس لنا إلا السمع والطاعة”.

يذكر أن الإعلامي السعودي كان من أبرز الدعاة لبناء علاقات دبلوماسية واقتصادية مع إسرائيل، كما أنه رحب في أحد مقاطع الفيديو التي تم تداولها له باجتياح إسرائيل جنوب لبنان من أجل القضاء على الله.

وسبق أن نشرت صفحة وزارة الخارجية الإسرائيلية عبر موقع تويتر (إسرائيل بالعربية) مقطع فيديو للغبين استعرض فيه الفوائد التي ستجنيها السعودية من التعاون الاقتصادي مع إسرائيل.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. انظمة الديوث والمخنوث والبعر والروث يقول

    وليه مايسحبوها من العيسى ماحصلو غير.. ه ذ ا

  2. زرقاء اليمامة الاميركية يقول

    مزبلة التاريخ انت وباقي الصهاينة والمطبعين كلهم ….خلليهم ينفعوك الصهاينة يا غبي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.