من المكلف بتوجيهه؟.. قصة الهارب سعيد جداد من “الألف للياء” يكشفها مغرد شهير وأسرار تنشر لأول مرة

3

كشف حساب “” الشهير بتسريباته السياسية عبر موقع “تويتر” عن مجموعة من الحقائق والأسرار التي تتعلق بالناشط العماني الهارب ، والذي يقيم في لندن، ويمارس أدواراً مشبوهة لصالح المخابرات الإماراتية، وبتوجيه مباشر من .

وتحدث “الغانم” في سلسلة تغريدات له لاقت تفاعلا واسعاً، عن فضائح “جداد” وتاريخه وتفاصيل عمله مع الإماراتيين، وماهية دوره في زعزعة أمن ، وضرب العلاقات السياسية والاجتماعية بينها وبين ، مؤكداً بأن جداد عضو سابق في منظمة مشبوهة تسمى “فرونت لاين ديفندرز”، تختص بنشر الأكاذيب والأخبار الملفقة، وغامضة وغير معروفة.

كما وأكد الغانم في سلسلته بأن أذرع “شيطان العرب” محمد بن زايد، تتبعت جداد من خلال رجل المخابرات “محمد المزروعي” منذ أن كان يكتب في منتدى سبلة عمان.

وقال في تغريدة أخرى بأن سعيد جداد روج في مواقع عبر حكاية موت ابنه عمر و ادعى في تسجيل له بأنه دفن ابنه عمر في ، متسائلاً عن من هو الذي توفي في مستشفى السلطان قابوس، والذي ادعى حينها سعيد جداد بأنه ابنه وقام باستلامه ودفنه في “صلالة.

وتابع المغرد الشهير سرد فضائح جداد: “عموماً تم التحقيق مع المتهم سعيد جداد في يناير 2013 ويوليو 2013، لنفس القضية، وتمت إحالته للقضاء في يناير 2014، وطلب للتحقيق بعد سنة، بناء على استدعاء مساعد المدعي العام في ديسمبر 2014.

وفند “الغانم” خلال تغريداته ما جرى بقضية نجل سعيد جداد، والتي استغلها استغلالاً أمثلاً، للحصول على دية مضاعفة له، معرّجاً على قيام الإمارات بإغراقه بالأموال حينها.

وتابع: “ألقي القبض على المتهم سعيد جداد في نوفمبر 2014 بعد أن أيدت محكمة الاستئناف في صلالة في نوفمبر 2015″، مضيفاً بأنه تم الحكم عليه حينها بالسجن لمدة عام واحد مع غرامة مالية قدرها 1000 ريال عماني بتهمة “استخدام شبكة المعلومات في نشر المواد التي من شأنها المساس بالنظام العام”.

كما وأشار لأن هناك قضية أخرى للمتهم سعيد جداد وهي “النيل من هيبة الدولة” و”التحريض على الاحتجاج” و”استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية لنشر معلومات كاذبة تنتهك حرمة النظام العام”, الا أنه استمر بنشر “الاعابة” وانتهاك الحرمات.

وبات معروفا عن العماني الهارب سعيد جداد عمله الدؤوب لصالح نظام أبناء زايد في الإمارات، وتلقيه أموالاً طائلة مقابل ذلك لعدة أهداف إماراتية منها زعزعة الاستقرار العماني، وتعميق الخلافات العمانية القطرية والكويتية.

وكذلك بث الفوضى في المجتمعات العربية، لتمكين عيال زايد من حيازة القرار الإقليمي والسيطرة عليه قدر الإمكان.

وكانت مواقع التواصل اشتعلت مؤخرا في سلطنة عمان بموجة غضب واسعة ضد الإمارات وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، عقب تداول صورة تجمع مستشاره الأكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله في لندن بالهارب العُماني سعيد جداد ما يثبت وقوف مخابرات أبوظبي وراء محاولات نشر البلبلة في مسقط وقلب نظام الحكم من خلال المرتزقة المأجورين أمثال جداد وشلته في لندن.

وتظهر الصورة المتداولة على نطاق واسع عبدالخالق عبدالله رفقة سعيد جداد في لندن، لتؤكد أن التسجيل المفبرك الذي نشره العماني الهارب مؤخرا ليوسف بن علوي والقذافي وصله من المخابرات الإماراتية لضرب علاقة السلطنة بمحيطها الخليجي.

واشار ناشطون إلى تصريحات سابقة لمستشار ولي عهد أبوظبي في فبراير الماضي، قال فيها إنه التقى في العاصمة البريطانية حيث يتواجد حينها بمن أسماهم أعضاء في “المعارضة الخليجية”

وكان الأكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله، وصف في تغريدته تلك لندن بأنّها “عاصمة المعارضة الخليجية” وقال إنه التقى ببعضهم خلال اليومين الماضيين.

وتنشط في لندن مجموعة من حملة الجنسية العمانية ـ لكن الولاء لجهات خارجية ـ في مهاجمة السلطنة ومحاولة إثارة البلبلة مع كل حدث تمر به عمان بهدف قلب نظام الحكم وتضم هذه القائمة على رأسها كل من سعيد جداد، نبهان الحنشي، محمد الفراري، و خلفان البدواوي.

ويُتهم سعيد جداد -الذي لا يتوقف عن الإساءة للمسؤولين العُمانيين-، بتلقي توجيهات إماراتية بذلك عدا عن الدعم المادي الذي يصله لمواصلة الهجوم، إذ لم يتوقف عن الإساءة للسلطان قابوس حتّى بعد رحيله.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. عبدالله يقول

    اخوني العزاء سعيد جداد كلب ينبح في وادي هو كذب معرف عمان وهل عمان بريئين من هذا نجس يوسف علوي معرف انه الايتدخل في هذي الأمور الوسخه نسأل الله أن يبعد بينا عمان وعدها مثل مابعد بين المشرق المغرب اخوكم عبدالله الدرعي

  2. هزاب يقول

    ما هو مصدر المعلومات لحساب الغانم ؟ الأمن العماني أم الذباب والبعوض والقمل الإلكتروني العماني؟ ولماذا لم يتم نشر اكبر جرائم سعيد جداد واخطرها؟ وهي الحديث عن الأزمة المالية الطاحنة التي تعيشها مسقط عمان قبل الجميع ! الاعلان عن وفاة الحاكم الهالك قبل الإعلام العماني بثلاثة أسابيع!!!! الحديث عن علاقات مسقط وعمان مع الصهاينة بالتفصيل! نشر تسريب تآمر وزير الشؤون الخارجية الظفاري مع القذافي! هذه هي التهم التي اغضبت مسقط عمان على سعيد جداد! أما اعتقالات ومحاكمات سعيد جداد في مسقط وعمان معروفة للجميع وجداد نفسه لم ينكرها بل في العديد من تسجيلاته تحدث وبأدق التفاصيل عنها ! أفشل ذباب الكتروني وأكثرهم بؤسا هم ذباب مسقط وعمان حتى جهاز الأمن والمكتب السلطاني يقوم بسجنهم وإذلالهم بعد كل تملقهم وتزلفهم للسلطة ! وهذا اكبر دليل للفشل ! خخخخخخخخخخخخخ!

    1. أمير الخليج يقول

      هزاب أو ما يسمى باالمرتزق والمطبل والشحات كل همه يفتن ليرضي معزبه.
      الحقد والحسد في قلبه ببعمي بصره وبيقتل نفسه من كثر التطبيل
      واخرته جرو يقوده كلب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.