سفيرة أمريكا الجديدة بقطر والسابقة بعُمان تضع محاصريها في حرج.. وهذا ما قالته عن “دوحة الخير”

0

في تصريح يعكس حرص على علاقات مستقرة وقوية مع رغم شيطنة دول الحصار ومحاولتهم الفاشلة عزل القطريين، أعلنت القائمة بأعمال الولايات المتحدة في ، ، التي تسلمت مهامها في سفارة بلادها اليوم الاثنين، أنها ستواصل تعزيز التعاون بين والدوحة.

“هولتز” قالت في تغريدة لها بتويتر على حسابها الرسمي رصدتها (وطن): “وصلت دوحة الخير، وتسلمتُ مهام القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في قطر لأمثّل حكومة الولايات المتحدة الأمريكية”.

وأضافت في تأكيد على احترام أمريكا للسيادة القطرية وحرصها على علاقة قوية مع الدوحة: “أتشرف بهذا المنصب، وسأعمل مع أصدقائنا القطريين لمواصلة تعزيز التعاون بين البلدين؛ أمريكا وقطر”.

يشار إلى أن السفيرة “هولتز” تولت سابقاً مهمة المستشارة الأقدم لمكتب شؤون جنوب ووسط آسيا، في مايو 2019. وقبل ذلك، شغلت مناصب رفيعة منها سفيرة الولايات المتحدة في للفترة من سبتمبر 2012 إلى ديسمبر 2015 ووزير مفوض لشؤون المحافظات في سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في بغداد من 2009 إلى 2010.

كما عملت السفيرة هولتز أيضًا نائبًا لمساعد وزير الخارجية للدبلوماسية العامة والاتصال الاستراتيجي في مكتب شؤون الشرق الأدنى من عام 2010 إلى عام 2012.

وتشمل مهامها الأخرى خارج أمريكا مناصب مختلفة في العربية واليمن وتونس وسوريا وتركيا، وشغلت منصب مديرة مبادرة الشراكة الشرق أوسطية في وزارة الخارجية ، ومنسقة وزارة الخارجية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا  في (OSCE) والمديرة الأقدم للمتابعة في مركز عمليات الأمانة التنفيذية لوزارة الخارجية.

وتتعاون الدولتان في تنسيق المبادرات الدبلوماسية بما يضمن أمن منطقة الخليج العربي. كما تستضيف قطر مقر القيادة المركزية للقوات المسلحة الأمريكية في قاعدة العديد الجوية.

وتعتبر قطر شريكاً مهماً في المنطقة بالنسبة للولايات المتحدة، ويتجسد هذا من خلال عدد كبير من الاستثمارات والمشاريع والمنتجات المتبادلة بين الجانبين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.