الممثل الباكستاني المقيم في الكويت فرحان العلي في ورطة بسبب فيديو إخراج عضوه الذكري .. هذا ما حدث

0

في تطوّر جديد على قضيّة الممثل الباكستاني المقيم في الكويت بعد نشره فيديو خادش للحياء عبر حسابه في “سناب شات”، أمرت النيابة العامة الكويتية بحبسه 21 يوما على ذمة التحقيقات .

ويأتي قرار النيابة العامة والذي نشرته الإعلامية مي العيدان بعد قرابة عشرة أيام من إلقاء الأجهزة الأمنية الكويتية القبض على فرحان العلي للتحقيق معه بتهمة خدش الحياء العام بوسائل التواصل الاجتماعي.

وكان فيديو انتشر وظهر فيه فرحان العلي وهو في حالة سُكر وقد أظهر عضوه الذكري، ما تسبب في إثارة غضب واسع بين الكويتيين على مواقع التواصل، وصلت حدّ المطالبة بترحيله فوراً من .

وفي هذا السياق، رجح مصدر امني كويتي أن يتم إبعاد فرحان العلي كعقوبة لفعله الفاضح.

وأشار المصدر الأمني الى ان فرحان العلي أقر بما بدر عنه أمام رجال المباحث الجنائية وهو ما يترتب عليه الحكم عليه بالسجن مع الإبعاد الإداري.وفق صحيفة “الأنباء” الكويتية

وذكر ان رجال المباحث بإمكانهم إبعاده إداريا للصالح العام إلا ان رجال المباحث الجنائية قرروا اتخاذ كامل الإجراءات القانونية بحق المتهم بحيث يكون عبرة لغيره، خاصة ان ما صدر عنه يشكل جريمة متكاملة الأركان ومن ثم إحالته الى النيابة.

وأكد المصدر ان مثل هذه الممارسات لا يمكن تقبلها، مشيرا الى ان التهم التي ستوجه الى فرحان العلي هي الفعل الفاضح وإساءة استخدام الهاتف وخدش الحياء العام.

وقدّم فرحان العلي اعتذاره في مقطع فيديو زاعماً أن أحدهم اخترق حسابه ونشر المقطع .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.