الإفراج عن الناشط البحريني نبيل رجب المعتقل منذ 5 سنوات بتهمة انتقاد السعودية.. الفرحة لم تكتمل وهذا ما حدث!

0

أطلقت السلطات البحرينية، اليوم الثلاثاء، سراح الناشط البحريني المعروف “نبيل رجب” بعد قضاءه عقوبة بالسجن خمس سنوات، ليخرج ويجد في انتظاره “عقوبة بديلة” بحسب ما كشف محاميه، ووفق بيان صدر عن أسرته.

وتم اعتقال رجب في يونيو من العام 2016، على خلفية اتهامات قوبلت بانتقادات دولية، بسبب تعليقات قام بكتابتها على تويتر، وأدلى بها بمقابلة تلفزيونية، انتقدت الحرب في اليمن، وحالات التعذيب المفترضة في سجون المملكة العربية السعودية.

وأوضحت أسرة “رجب” في بيان تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي: “تم خروج أخونا العزيز نبيل رجب من السجن، وذلك تحت مظلة قانون العقوبات البديلة، حيث سيقضي الثلاث سنوات المتبقية في حكمه في عقوبة بديلة بضوابط قانونية”.

واعتذرت الأسرة لعدم قدرتها على استقبال المهنئين بسلامة خروج ابنهم، “نظراً لمعاناة رجب من ضعف شديد في المناعة مما يجعله عرضة لانتقال فيروس كورونا المستجد وتهديد حياته”.

وجاء اعتقال المدافع عن حقوق الإنسان أحمد رجب خلال حملة أمنية واسعة النقاط استهدفت كافة المعارضين في البحرين.

شاهد أيضاً: “حصن” ابتكار عبقري “محلي” بأياد عُمانية للحد من انتشار…

ودعا مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان السلطات البحرينية في يناير من العام 2019، لإطلاق سراح رجب، وقال بأن تأييد أعلى محكمة بحرينية للحكم بسجنه خمس سنوات يؤكد على “استمرار قمع منتقدي الحكومة”.

وشهدت البحرين حالة من الاضطرابات المتقطعة منذ قمع الاحتجاجات عام 2011، والتي كانت بجملة إصلاحات بالبلد.

وتضاعفت منذ ذلك العام محاكمات المعارضين وتم سجن مئات المنشقين وتجريهم من جنسيتهم، وقام السلطات البحرينية بحل الحركة الرئيسية للمعارضة الشيعية “الوفاق” وكذلك جماعة “وعد” الليبرالية.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.