حساب إماراتي يتمادى بالإساءة للسلطان قابوس ويصفه بلفظ خارج .. والعمانيون “يمسحون به الأرض”

2

شنّ مغرّدون عمانيون هجوماً حاداً على حساب اماراتي تعرّض بالإساءة للشعب العُماني والسلطان قابوس بن سعيد.

ونعت صاحب الحساب ويُدعى “محمد القايدي” السلطان بأوصاف غير لائقة، جعلته في مرمى ردود قوية للمغردين العمانيين الذي تصدوا له ولتطاوله.

وردّ حساب “الشاهين” العماني الشهير بـ”تويتر” على المغرد الإماراتي المسيء قائلاً: “الهجوم يا محمد سيأتيك سواء تعرضت لنا بسوء أم اكتفيت بأن تضمر الشر في نفسك الخبيثة،،، فالاسلام امرنا برجم الشياطين وخاصة الموسوسة منهم والتي تقطن أبوظبي الكائنة في ساحلنا العاق المتصالح. خسئت و امثالك انتقاد المقام السامي حفظه فهو بنفس قوة الجيش الذي بناه ويرعي مسيراته سنويا”.

وأضاف: “ركز في ما يفيد شراذم شعبك من ضعف سياسي رهين برئيس دولة (#خبز) مشلول الحواس غائر العينين شاخص البصر منفلق الشفتين مخدر اللسان محنط لا نراه الا مرة سنوياَ بصور ثابتة وكأنه تمثال من الشمع.أو بولي عهد نزعنا رتبته العسكرية من منكبيه فخرج من عندنا برتبة ذليل أول ركن مطرود”.

وتابع: “إرث سلاطين عمان وأئمتهم جميعهم باقٍ ولم ينتهي بوفاة أحدهم. فكما يرتجف قراصنتكم في مدافنهم من ذكر الإمام ناصر بن مرشد اليعربي ويتوجس ال فلاح في قبورهم من سيرة أحمد بن سعيد،،، ينحني زايد بن سلطان في مزاره كلما ذكروا سعيد بن تيمور”.

وطالب “الشاهين” المغرد الإماراتيّ أنّ يبلغ فريق إدارته “من نغل الخليج وبرميل الشحم التيما، وما تبعهم من حسابات مخابرات طحنون أناثاً كانوا أم أشباه ذكور بأن قابوس بخير وفي طلته الخير وشعبه بخير وفي فمه الرد وجيشه بخير وفي زحفه الردع ولا تستعجل فيوم غد سيأتي بالجديد. مع خالص التحية للشركة الكورية التي قامت بتحنيط #خبز وتثبيت الهيكل الهيدروليكي في مفاصله ليبدو حياً”.

بينما تساءلت المغردة العمانية بدرية العجمي: “لم نسمع يوماً ما بموقف من قبل حكومتهم باتخاذ أي إجراء بحقهم، وهي على مرأى ومسمع بما يأتون به ليلاً ونهاراً وبشكل متواصل.. مع كُل الاحترام والتقدير لأبناء دولة الإمارات الشرفاء”.

وقالت: ” التّجاهل في كثير من الأحيان يُعدُّ أحد الطّرق النّاجعة تجاه الشّرذمة القذرة الخبيثة المسيئة (في حالة لم يكن هناك من السفهاء من وضع نفسه مدافعاً نافياً ما يأتون به من تهكم وإساءات متواصلة بحقّ عُمان وأهلها)”.

واستغرب المغرّد ” ALSHUKAILI” قائلاً: ” أمس كنا نستقبل منهم التهاني بمناسبة العيد الوطني واليوم نستقبل السب و الشتم والتطاول على تاج راسهم صاحب الجلالة صحيح انه ما يلهم امان”.

أما حساب “ابومستهيل” العماني فردّ قائلاً: ” هذا الذي تتحدث عنه يا مخلفات ابوظبي مازالت الوفود تتوالى عند أبوابه تستجدي حكمته لوقف إراقة الدماء التي صنعها شيطانكم .هذا الذي تتحدث عنه لو أراد أن يفكك ال (٧ قطع) لأستطاع بوثيقه أن يفككها ولكن أراد لكم أرض بدل قطع الطرق الأولى أن تفكر كيف تنقذ شرف شعبكم من النيباليين بالسجون “.

بينما أكد المغرّد العُماني “ابوعبدالله” أن هذه الإساءة نابعة من عقدة النقص التي يعاني منها “التائهون في الأرض”، معتبراً انهم لايستطيعون إخفاء حقدهم الذي زرعه فيهم

وخلال الفترة الأخيرة، روج الذباب الإماراتي وحسابات وصحف ممولة من ولي عهد أبوظبي أبرزها صحيفة “العرب” الصادرة في لندن، إلى إشاعة مفادها أنّ صحة لا تؤهله للإستمرار في إدارة شؤون البلاد.

لكنّ نشاطات ولقاءات السلطان قابوس الأخيرة والتي كان أبرزها المشاركة في العرض العسكري بمناسبة العيد الوطني التاسع والأربعين للسلطنة، ومن قبله لقاؤه بنائب وزير الدفاع السعودي خالد بن سلمان وغيره من المسؤولين العرب والأجانب فنّدت تلك الأكاذيب والإشاعات.

قد يعجبك ايضا
  1. ارض الوطن يقول

    الشاهين حبيبي عليك بياض الوجه
    كفيت ووفيت ف ردودك

  2. هزاب يقول

    هذا الحاكم ليس نبيا ولا صحابيا ولا تابعيا ولا حتى صاحب كرامة ولا نقول معجزة! فقط مهرول ومطبع ومنبطح ! ولا يوجد في القران والسنة نصا يمنع شتمه وسبه ! فقط في دستورهم نص يعطيه الذات المصونة ! هذه الذات التي أهانها نتنياهو وكاتس وقبلها رابين وبيريز 1 خخخخخخخخخ! المسقطي العماني يعيش في كوكب آخر من التملق والتزلف لحاكم انتهت أيامه1 هعععع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.