اضطهاد مسلمي “الإيغور” بالصين وصل مرحلة مرعبة.. النساء أُجبرن على مشاركة نفس السرير مع مسؤولين حكوميين

4

وصلت حملة القمع والاضطهاد بحق مسلمي “الإيغور” في الصين إلى مرحلة مرعبة، وتم إجبار النساء المسلمات المتزوجات في الصين على مشاركة نفس السرير مع مسؤولين ذكور، يتم إرسالهم من قبل الحكومة لمراقبتهم أثناء مكوث أزواجهن في معسكرات الاعـقال.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” فإنه طُلب من الإيغور من مقاطعة شينغيانغ في الصين ” دعوة” المفتشين إلى منازلهم، بموجب برنامج مراقبة إلزامي، حيث يجب عليهن تقديم معلومات عن حياتهن وآرائهن السياسية للمفتشين الذين يطلقون على أنفسهم ” الأقارب”، حسبما ورد.

وقالت الصحيفة إنه يتم تشجيع النساء المسلمات على ” تطوير مشاعرهن” تجاه المفتـ.ـشين، كما ادعى أحد المسؤولين.

وقال مسؤول شيوعي لراديو آسيا الحرة: “يأتي (الأقارب) لزيارتنا هنا كل شهرين… ويقيمون معنا ليلا ونهارا”، بحسب ما وصف.

وأضاف: “هم يساعدون على جلب أفكار جديدة، ويغيرون من أيديولوجيتهم، ويتحدثون معهم عن الحياة، ويطلبون منهم تبادل المشاعر”.

وأضاف المسؤول أن من بين 70 إلى 80 أسرة في البلدة التي أشرف عليها ” الأقارب” كانوا يمكثون مدة تصل إلى ستة أيام في كل أسرة خلال البرنامج العقائدي الإلزامي للمنزل، وكان معظمهم من الذكور.

وقالت مايا وانج، وهي باحثة صينية في مجموعة الضغـط التي تتخذ نيويورك مقرا لها، ” إن الأسر المسلمة في شينغيانغ تأكل وتنام وتعيش تحت عين الدولة الساهرة”.

وجاءت الأخبار في الوقت الذي قيل فيه إن بكين تشجع رجال الدولة على الزواج من نساء الإيغور؛ لتعليمهن ما تعتبره الحكومة أيديولوجية ” صحيحة”.

وتهدف الحكومة المركزية إلى جذب رجال عزاب في الصين، للانتقال إلى المنطقة المسلمة، وأخذ الـ.ـزوجات المسلمات، وفقا لتقرير منفصل صادر عن إذاعة آسيا الحرة.

وقال التقرير إن أولئك الذين يتبعون السياسة سيحصلون على حوافز وسكن مجاني.

وحوالي 30 مليون رجل في الصين لا يستطيعون العثور على الزوجات؛ بسبب مشكلة عدم التوازن بين الجنسين في البلاد.

وأكد خبراء ونشطاء الأمم المتحدة أن مليون شخص على الأقل من أصل الإيغور وغيرهم من محتجزون في مراكز الاعتقـ.ـال في شينغيانغ.

وتدّعي الصين أنها تقوم “بمراكز تدريب مهني” يمكنها أن تساعد في القضـ.ـاء على التـ.ـطرف، ومنح الناس مهارات جديدة.

وكشف المحتجزون السابقون أن المسلمين أجبروا على أكل لحم الخنزير، والتحدث بلغة الماندرين في معسـكرات الاعتـقال هذه، كما أظهرت الدراسات أن الصين أبقت الآلاف من أطفال الإيغور بعيدا عن آبائهم المسلمين، قبل تلقينهم التعليم في معسـكرات تمثل مدارس ودور أيتام.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوجافير يقول

    اذا مكة مهبط الوحي وخاتم الرسالات وقبلة المسلمين وقدوة الاخلاق.. كذا نظامها فبالله وش تتوقع نظام المجتمعات الأخرى الغير مكاوية..
    مشكلتنا نعيد ونكرر ونحوس وندوس بنفس الدائرة..

  2. ابوجافير يقول

    وبيني وبينك مكة تبغى الصراحة محد مجبر على شي مايبغاه.. بس الله يعينه اذا مايبغاه بياكل تراب.. كخخخخخخخخخخخ ومحد مجبر على شي مايبغاه.. وهكذا.. والناس بتعرف بينها البين انه مايبغاه عشان كذا بياكل تراب.. (بس بالسر) .. عشان ماياكل احد ثاني تراب..هذا ان ماصار الهجوم تعصبي مباشر كذا عيني عينك..

  3. هزاب يقول

    الله ينصركم ! العرب ما فاضيين حال الحروب جيوشهم لقتل الشعوب العربية الفقيرة ويمكن الجيش الصيني أرحم معكم من جيوش الفساد والمهانة ! العرب هذي الأيام مشغولين بالفساد المالي والأخلاقي وفساد الذمة والضمير وفي مقدمة الفاسدين الحكام وشيوخ السلاطين! يكفيكم شرف الجهاد والشهادة والله ينصركم مرة أخرى ولمليار مرة والدعوات لكم !

    1. ابوجافير يقول

      الله الله الله الله وش اللي جهاد ماجهاد وشهادة ماشهادة يشيخ تراك شطحت منت بحول السالفة شكلك..
      مجرد مضغة فاسدة سفيهة تعديل اوراق مااوراق وتحسين مستويات واعادة حقوق وفكرحريات ليس اكثر.. مايحتاج كل الكلام اللي قلته.. يشيخ رح جلخ وريح بالك شكل اعصابك مشدودة.. يرحم والدينك لاتعطي الموضوع اكبر من حجمه.. ترا الدولة كلها نفسيات مو اكثر.. تروح النفسيات يضبط الجو.. وسلامتك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.