المخابرات الأردنية تحبط مخططاً لاستهداف دبلوماسيين أمريكيين وإسرائيليين وتكشف تفاصيله

0

قالت صحيفة الرأي الأردنية، الثلاثاء، إن المخابرات الأردنية أحبطت في الآونة الأخيرة خططاً لاثنين يشتبه بأنهما من المتشددين لشن هجمات إرهابية على وإسرائيليين وكذلك قوات أمريكية في قاعدة عسكرية بجنوب البلاد.

وأضافت أن المشتبه بهما خططا للهجوم على أهدافهما بالأسلحة النارية أو الطعن أو الدهس باستخدام سيارات، وأنهما سيمثلان أمام محكمة أمن الدولة.

ووجهت نيابة محكمة أمن الدولة المتخصصة في القضايا الإرهابية تهمتي المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية، والترويج لأفكار جماعة إرهابية.

وأنكر المتهمان اللذان أُحيلا إلى محكمة أمن الدولة التهم الموجهة إليهما.

وبحسب التفاصيل التي ذكرتها صحيفة الرأي، فإن المتهمَيْن الأول والثاني (أربعيني وثلاثيني) تربطهما علاقة صداقة، وخلال 2015 تابع المتهمان أخبار وإصدارات عصابة داعش من خلال أحد مواقع التواصل الاجتماعي (تلغرام).

وأضافت الصحيفة أن المتهمين اقتنعا بأفكار تنظيم داعش، وأصبحا من المروجين لها لاعتقادهما أن التنظيم يطبق أحكام الشريعة الإسلامية، وأنه على حق.

وبحسب الصحيفة الأردنية، فإن المتهمين قاما بحشد المؤيدين وروَّجا لأفكار داعش من خلال الحديث أمام معارفهم وأصدقائهم عن إنجازات التنظيم، وإرسال عدد من صور وإصدارات داعش لهم، وتبادل المتهمان فيما بينهما إصدارات التنظيم عبر تطبيق «تلغرام»، وشاهداها أيضاً.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.