“شاهد” كيف انقلب الحصار على أصحابه.. أكبر مركز للتسوق بدبي خاوي على عروشه وبصدد إعلان الإفلاس

0

تداول ناشطون بمواقع التواصل مقطعا مصورا صادما لأحد أكبر المراكز التجارية والتسوق في دبي، والذي ظهر خاليا تماما من الزبائن في ظل أزمة اقتصادية عنيفة تضرب الإمارة الغنية لم تشهد مثلها من قبل.

ويظهر الفيديو المتداول على نطاق واسع مجمع “” في دبي، وقد خلت محلاته من الزبائن بالرغم من صيته الذائع وموقعه المتميز في وسط دبي وأكثر مكان حيوي بالإمارة.

وأرجع ناشطون هذا المشهد الصادم للتقلبات الاقتصادية الخطيرة التي تمر بها دبي،  وتأثيرها على جميع الأنشطة التجارية والعقارية.

فيما أوضح آخرون أن المول مغلق بحكم القضاء بسبب خلاف الملكية بين شريك إماراتي وورثة من الكويت.

وتكبدت بورصات خسائر مالية قياسية بعد خفض أسعار الفائدة، ومساء الأربعاء الماضي، قرر الفيدرالي الأمريكي خفض أسعار الفائدة بربع نقطة مئوية، للمرة الأولى منذ أكتوبر 2008، إلى نطاق 2 – 2.25%.

وانخفضت بورصة دبي بنسبة 1.46% إلى 2857 نقطة، مع تراجع أسهم قيادية لشركات ضخمة.

ونزلت بورصة أبوظبي بنحو 0.96% لتغلق عند 5179 نقطة، مع هبوط أسهم “الدار العقارية” بنسبة 3.9%، و”أبوظبي الأول” بنسبة 1.41%.

في هذه الأثناء أعلنت إعمار العقارية الإماراتية، الأحد، تراجع أرباحها خلال النصف الأول من 2019، بنسبة 4% على أساس سنوي.

وقالت الشركة المدرجة في سوق دبي المالي في بيان، إن صافي الأرباح بلغ 3.11 مليارات درهم (846 مليون دولار) خلال الأشهر الستة المنتهية في يونيو الماضي.

 وتصدّرت دبي أغلى المدن في مجلس التعاون لجهة تكاليف المعيشة بحصولها على 68.81 نقطة بالمؤشر، بواقع 11816 درهماً (3270 دولاراً) للأسرة المكونة من 4 أشخاص في الشهر الواحد.

وشكا أكثر من نصف البريطانيين بأن الدخل في دبي انخفض إلى أكثر من الخُمس. حسب ما أفادت دراسة استقصائي شملت 1166 من المغتربين البريطانيين أجرتها شركة Hoxton Capital Management ومقرها أبو ظبي.

ويشير البحث أيضًا إلى أن حوالي 41 في المائة من البريطانيين في الشرق الأوسط انتقلوا إلى المنطقة لتحسين نمط حياتهم، مع 10 في المائة للقيام بذلك للمغامرة.

وانتقل تسعة في المئة للانضمام إلى الأسرة التي تعيش بالفعل في دولة خليجية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.