السبت, ديسمبر 3, 2022
الرئيسيةالهدهدعلا الفارس تتضامن مع الشيخ سلمان العودة وتثير جنون الذباب "السعودي والإماراتي"...

علا الفارس تتضامن مع الشيخ سلمان العودة وتثير جنون الذباب “السعودي والإماراتي” بهذه الصور

- Advertisement -

وطن- تصدر هاشتاج يحمل اسم الداعية السعودي المعتقل سلمان العودة على موقع تويتر تحت عنوان “#أنقذوا_سلمان_العودة”، في وقت أعلن فيه نجله عبد الله أن جلسة محاكمة والده السرية اليوم تأجلت عدة أشهر، وذلك عقب يومين من مطالبة منظمة العفو الدولية السلطات السعودية بإطلاق سراحه فورا دون قيد أو شرط.

وعبر العديد من النشطاء والدعاة والإعلاميين والكتاب عن تضامنهم مع الشيخ العودة، والتي تطالب النيابة بقتله تعزيرا بسبب نشاطه العلمي السلمي العلني.

الإعلامية الأردنية والمذيعة المعروفة بقناة الجزيرة علا الفارس، كشفت عن تضامنها الواسع مع الشيخ سلمان العودة، ونشرت في تغريدة لها صور لمجموعة كتب خاصة بالداعية السعودي سبق أن أهداها لها.

- Advertisement -

وعلق بالقول:”اسأل الله  رب العرش العظيم ان يفرج همك وغمك ويذهب عنك كل حزن  وفاقة وهم وغم وضيق وكرب ويكرمك في الدنيا والآخرة، #سلمان_العودة ..اللهم فرجا ً قريبا”

علا الفارس تنشر صورة جديدة من زفافها بمناسبة يوم الأم .. ورسالة مؤثرة! (شاهد)

ونشر العودة الابن، عبر “تويتر” تغريدة جاء فيها أنه “فيما يتعلق بمحاكمة الوالد السرّية اليوم التي تطالب النيابة فيها بالقتل تعزيراً (..) بسبب نشاطه العلمي السلمي العلني، تأجلت الجلسة إلى بعد عدة أشهر من الآن”، دون تفاصيل أخرى.

- Advertisement -

وقال حساب “معتقلي الرأي” الرسمي عبر تويتر والمعني بحقوق السجناء السياسيين بالسعودية، إن “السلطات تؤجل جلسة محاكمة لعودة التي كانت مقررة صباح اليوم إلى وقت لاحق بعد عدة شهور”

وعبر أيضا كل من الدكتور علي القره داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والدكتور محمد الصغير مستشار وزير الأوقاف المصري سابقا، عن تضامنهما الواسع مع الداعية المعتقل، الذي تعاقبه السلطات السعودية لأنه يقول ربي الله.

وطالبت منظمة العفو الدولية، الجمعة الماضي، السلطات السعودية بإطلاق سراح العُودة فوراً دون قيد أو شرط، وإسقاط جميع التهم الموجهة إليه.

وعبَّرت مديرة أبحاث الشرق الأوسط في منظمة العفو، لين معلوف، عن قلقها من إمكانية إعدام العُودة، في حين أشارت المنظمة إلى أن الشيخ مرَّ بظروف مروعة منذ اعتقاله قبل نحو عامين، من بينها الاحتجاز المطول قبل المحاكمة، والحبس الانفرادي شهوراً، والاحتجاز بمعزل عن العالم الخارجي.

وذكر تقرير المنظمة أن السلطات السعودية “تستمر في ادعاء أنها تحارب الإرهاب، في حين أن هذه المحاكمة إضافة إلى محاكمات أخرى تعد مسيَّسة بشكل واضح، وتهدف إلى إسكات الأصوات المستقلة في البلاد”.

يشار إلى أن السلطات السعودية اعتقلت في عام 2017، دعاة بارزين وناشطين بالبلاد، أبرزهم العُودة وعوض القرني وعلي العمري، وسط مطالب من شخصيات ومنظمات دولية وإسلامية بإطلاق سراحهم.

وقبل أسابيع، تواترت أنباء عن اعتزام السلطات إصدار وتنفيذ أحكام بإعدام الدعاة الثلاثة، بعد انتهاء شهر رمضان الماضي بوقت قصير.

ووجهت النيابة العامة إلى العُودة 37 تهمة خلال جلسة عقدتها المحكمة الجزائية المتخصّصة في العاصمة الرياض، سابقاً، بالإضافة إلى الداعية علي العمري، والداعية عوض القرني، اللذين اعتُقلا بعد أيام من اعتقال العُودة، بتهم “الإرهاب”.

علا الفارس ترتدي ثوباً فلسطينياً مطرزاً من قطاع غزة (شاهد)

spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث