إيران تتحدّى “ترامب” بإعدام 17 جاسوساً محترفاً لـ”CIA” .. كيف عملوا قبل القبض عليهم؟؟

1

في تحدٍ واضحٍ لكل الإجراءات الأمريكية ضدّها، أصدرت بالإعدام بحق 17 جاسوساً للاستخبارات المركزية الاميركية “”.

وقال مدير دائرة مكافحة التجسس بوزارة الامن الايرانية في تصريح للصحفيين الاثنين، ان الجواسيس المعتقلين كانوا يعملون في مراكز حساسة وحيوية في المجالات الاقتصادية والنووية والبنى التحتية والعسكرية والسايبرية وكذلك القطاع الخاص المرتبط بها حيث بلغ عددهم 17 شخصا.

ونوه الى أن البعض قد خدع من قبل وكالة الـ (CIA) بمنحه تأشيرة دخول الى الاراضي الاميركية، موضحا أن (CIA بادرت الى تأسيس شركات مزيفة بهدف التجسس تحت وعود توفير فرص عمل او تأمين معدات من خارج البلاد.

واشار الى اتصالات قام بها عملاء الـ (CIA) بالمواطنين الايرانيين بعناوين دبلوماسية على هامش المؤتمرات العلمية في اوروبا وافريقيا وآسيا حيث وجهوا دعوات لاعضاء الشبكة بالتعاون الاستخباري.

واضاف المسؤول في وزارة الامن، أن المتهمين ذكروا اثناء قضائهم عقوبة السجن، نكث الوعود التي منحها ضباط الـ (CIA) لهم ومنها الهجرة والحصول على فرص عمل وثروة ومنحهم الضمان العلاجي في اميركا وكذلك توفير الغطاء الامني للجواسيس في ايران وخارجها والتي لم يتحقق أي منها.

ونوه الى إن جميع الاشخاص تلقوا تدريبات معقدة على يد ضباط الـ (CIA) في مجال اقامة الاتصالات مع الخارج بشكل آمن باستخدام معدات تجسس متطورة.كما نشرت وكالة أنباء “فارس” الإيرانيّة

ولفت الى استخدام الجواسيس لمعدات حديثة كانت تخبأ داخل الصخور ويتم نقلها باستخدام الاماكن العامة كالحدائق والمناطق الجبلية وغيرها فضلا عن توفير هويات مزورة والتي أعدت بشكل ساذج وبعد الكشف عنها وردت توجيهات من الـ (CIA) بإتلافها.

قد يعجبك ايضا
  1. محمد يقول

    عاشت ایران حره اسلامیه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.