الوفاة “الغامضة” لنجل حاكم الشارقة تثير الريبة.. عينات تحت الفحص ستكشف المستور وهذا ما قالته الشرطة البريطانية

0

وصفت السلطات البريطانية طريقة وفاة مصمم الأزياء خالد القاسمي، نجل حاكم الإماراتية بـ “الغامضة” تزامنا مع تداول تقارير عن تعرضه لجرعة مخدرات زائدة تسببت بوفاته دون تبن رسمي لهذه الرواية.

ونقلت شبكة “CNN” عن بيان للشرطة البريطانية، قولها: «عُثر على رجل في أواخر الثلاثينيات من عمره داخل منزل»، وأشار البيان إلى أن «الوفاة تعامَل حالياً على أنها غامضة.

وتابع أن الفحص اللاحق لجثة القاسمي الذي أُجري الثلاثاء 2 يوليو 2019، فشل في تحديد سبب الوفاة.

في حين أشار موقع People البريطاني إلى أن الشرطة البريطانية تنتظر نتائج اختبارات أخرى، من أجل تحديد سبب وفاة نجل حاكم إمارة الشارقة.

وأعلنت إمارة الشارقة وفاة خالد القاسمي (39 عاماً)، في بيان، بعد استدعاء شرطة لندن إلى إقامته في منطقة نايتسبريدج الراقية، بعد وقت قصير من الساعة 10:30 صباحاً بالتوقيت المحلي (5.30 صباحاً بالتوقيت الشرقي) في اليوم السابق.

وكان خالد، البالغ من العمر 39 عاما، آخر الأبناء الذكور لحاكم الشارقة، بعد وفاة أخيه محمد في عام 1999 عن عمر ناهز 24 عاما.

وللشيخ القاسمي أربعة بنات، وولدان (توفي كلاهما)، من زيجتين. وكان خالد من زوجته الثانية الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، التي أنجبت له أيضا ثلاث بنات وولد واحد.

ويتولى ولاية العهد في الإمارة الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي.

وفجّرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانيّة، مفاجأة من العيار الثقيل عن سبب وفاة خالد سلطان بن محمد القاسمي.

وقالت الصحيفة إن نجل حاكم الشارقة البالغ من العمر 39 عاماً، توفي أثناء حفلة في بيته بلندن، بعد تعاطي المخدرات، مارس خلالها الحضور الجنس. وفق “ديلي ميل”

وقالت المصادر إنه تم العثور على كمية من المخدرات من [الفئة أ] في الشقة في منطقة نايتسبريدج حيث تم اكتشاف جثته، لكن الشرطة لم تؤكد أو تنفي ذلك.

وقيل إن الضباط عثروا على المخدرات بعد أن استدعاهم المسعفون الطبيون.

وقال مصدر: “كان هناك على ما يبدو حفلة حيث كان بعض الضيوف يتعاطون المخدرات ويمارسون الجنس”.

ويشتبه أن الشيخ خالد قد توفي فجأة نتيجة تعاطي المخدرات.

وبالإضافة إلى تحقيق الشرطة، فقد تم طلب تحقيق داخلي عاجل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.