كاتب تركي يزف بشرى سارة للسوريين في إسطنبول رغم فوز أكرم أوغلو: “اطمئنوا أيها الاخوة”

0

طمأن الكاتب الصحفي والمحلل السياسي التركي المعروف محمد جانبكلي، اللاجئين المقيمين في إسطنبول عقب فوز مرشح المعارضة الكاره للسوريين وتواجدهم أكرم إمام أوغلو، مؤكدا أن أوغلو وحزبه لن يستطيع اتخاذ أي قرار مصيري بشأن في إسطنبول.

وقال “جانبكلي” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن):”” لكل الاخوة السوريون في إسطنبول إطمئنوا، لن يستطيع ، او حزبه إتخاذ أي قرار مصيري بشأن السوريين في

وتابع موضحا سبب ذلك:”لأنه مكبل بمجلس بلدي يمتلك فيه حزب العدالة الأغلبية المطلقة”

واختتم المحلل السياسي التركي:”باختصار: لن يستطيع تنفيذ اي قرار مصيري دون اللجوء لحزب العدالة”

وكان تصدر هاشتاج  #SuriyelilerDefoluyor ، والذي ويعني ” ليغرب السوريون من هنا”، عقب فوز مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو ببلدية إسطنبول الكبرى، ما أثار مخاوف السوريين اللاجئين.

وأمس أعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات في تركيا، سعدي غوفن، فوز مرشح تحالف الأمة (الشعب الجمهوري/ إيي) أكرم إمام أوغلو، على منافسه، مرشح تحالف الشعب (العدالة والتنمية/ الحركة القومية) بن علي يلدريم، في انتخابات الإعادة لرئاسة بلدية اسطنبول.

وأوضح “غوفن” في تصريح للصحفيين بالعاصمة أنقرة، أن إمام أوغلو حصل على 54.21 بالمئة من الأصوات، فيما نال يلدريم تأييد 44.99 بالمئة من الناخبين.

وأضاف غوفن، أن إمام أوغلو تقدم على يلدريم بفارق 9.22 بالمئة. بحسب وكالة الأناضول الرسمية.

وذكر غوفن أن إمام أوغلو حصل على 4 ملايين و741 ألف و868 صوتا، فيما نال منافسه، تأييد 3 ملايين و935 ألف و453 ناخبا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.