السلطات السعودية تنقل الداعية علي العمري إلى سجن خاص بالتعذيب تابع للديوان الملكي

0

كشف حساب “معتقلي الرأي” المختص بأخبار المعتقلين بالسعودية، عن نقل الداعية المعتقل ، إلى خاص بالتعذيب تابع للديوان الملكي.

وقال الحساب الشهير في تغريدة رصدتها “وطن”، إن هذا السجن كان يشرف على عمليات التعذيب فيه سعود القحطاني- مستشار ابن سلمان المتورط في قتل خاشقجي- والآن يُشرف عليه فريق لا يقل سوءاً.

وأوضح “معتقلي الرأي” أن العمري منذ بداية رمضان، وهو في وضع صحي سيء ويتم تكبيله بشكل شبه دائم.

وأضاف :” أن كلاً من (الشيخ سلمان العودة وعوض القرني وناصر العمر)، لا يزالون في العزل الانفرادي وسط ظروف احتجاز سيئة للغاية.

وكان الحساب الشهير قد كشف عن تراجع السلطات ، عن بث فيديو مزعوم لاعترافات يدلي بها، الداعية المعتقل علي العمري.

وأوضح الحساب، أن قناة “سعودية 24” التابعة للحكومة بشكل غير رسمي، كانت تنوي نشر فيديو لاعترافات انتزعت تحت التعذيب من العمري، إلا أن حادثة مقتل الكاتب جمال خاشقجي، دفعت الحكومة إلى التراجع عن تلك الفكرة.

وذكر الحساب نقلا عن مصادر لم يسمها، قوله إن الفيديو الذي التقط في تموز/ يونيو من العام الماضي، من المفترض أن علي العمري اعترف بالإكراه، عن علاقته بخلية إرهابية، تضم سلمان العودة، وعوض القرني، وعبد العزيز الفوزان، وجمال خاشقجي.

وأضاف: “ما تم كشفه من تسجيل السلطات السعودية فيديو اعترافات غير صحيحة لعلي العمري، بعد جلسة ، يكشف كواليس ما تم تسريبه من احتمال تحضير السلطات لإعدامه هو والشيخين سلمان العودة، وعوض القرني، ويثير المخاوف من أن تصبح تلك التسريبات حقيقة وتشمل آخرين”.

يشار إلى أن علي العمري كان من بين الدعاة الذين طالبت النيابة العامة بقتلهم تعزيرا، بعد اعتقاله في أيلول/ سبتمبر من العام 2017.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.