“ما تستعجل” مبادرة شبابية تلقى تفاعلا واسعا في الأردن.. والرزاز أعجبته الخطوة فغرد قائلاً:”بيرفعوا الراس”

1

أشاد رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز بالشباب القائمين على حملة “” الأردنية، لتوعية السائقين على الطرق بمخاطر السرعة الزائدة ومنع الحوادث المفجعة.

وقال “الرزاز” في تغريدة له على حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن) إن “ حملة ما تستعجل بيرفعوا الراس”

وكشف رئيس الوزراء الأردني عن طبيعة هذه الحملة وسبب إطلاقها من قبل هؤلاء الشباب:”انطلقوا من حادث سير مؤلم أودى بحياة صديقهم رحمه الله، وحوّلوه إلى مبادرة تطوعية يشارك فيها أكثر من ألف شاب وشابة، توزع المياه والتمور قبيل الافطار، وتحثّ السائقين على التمهّل وعدم ارتكاب المخالفات.”

واختتم عمر الرزاز تغريدته بالثناء على أعضاء الحملة التي لاقت صدى واسع في الأردن:”لقد حولتم الألم الى أمل”

يشار إلى أن مجموعة من الشباب الأردني قاموا بتنظيم حملة “ما تستعجل” لتوعية السائقين بمخاطر السرعة ووقف الحوادث التي انتشرت مؤخرا، ويأتي ذلك بعد وفاة أحد أصدقاء هؤلاء الشباب الأمر الذي دفعهم للقيام بهذه الحملة.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. احمد الطوالبة يقول

    ابن البنوك و الربا بعرف الصوم؟؟!!!

    حركات و مسرحيات بايخة لكسب الشعبية

    مثل مسرحيات علي بابا و ابنه و مرته

    من اخراج دائرة المعاهرات العامة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.