الرئيسيةالهدهدالقطريون ممنوعون من الحج للعام الثالث.. السعودية تراوغ بـ "رابط وهمي" وبلا...

القطريون ممنوعون من الحج للعام الثالث.. السعودية تراوغ بـ “رابط وهمي” وبلا حملة أو وسيلة نقل

- Advertisement -

وطن – للعام الثالث على التوالي، حال الحصار الذي تتزعمه السعودية والإمارات على قطر بين حجاج الأخيرة وأداء الحج والعمرة.

وقد عبر قطريون ومقيمون في دولة قطر عن خيبة أملهم من عدم تمكنهم من أداء فريضة الحج أو مناسك العمرة، واستنكر هؤلاء تحويل فريضة الحج إلى أداة ضغط لتحقيق مآرب سياسية، بينما سمحت السلطات السعودية للحجاج الإيرانيين بالتوجه إلى الديار المقدسة.

صحيفة “الشرق” القطرية تساءلت في تقرير لها: كيف يصل الحجاج والمعتمرين القطريين أو المقيمين على أرض قطر إلى الأراضي المقدسة؟.. سؤال قد يبدو سهلاً وإجابته لدى المطبلين لسياسات الحصار والقمع والمنشار سهلة ليردون : عبر المسار الإلكتروني .

- Advertisement -

وتابعت الصحيفة أنه إذا دخل المواطن القطري أو المقيم على الرابط الإلكتروني المنشور سعودياً لن يجده يعمل أصلاً فهو رابط وهمي، وليس له أي أساس في الواقع، ولا يعمل ولا يؤدي إلى شيء أصلاً، فلا يفتح داخل قطر أو خارجها .

وبالإضافة إلى حرمان القطريين من التقدم الرسمي بطلب الحج والحملة، يأتي حرمانهم من طيران مباشر من السعودية إلى الدوحة، فوسط موسم يضج بالرحلات الجوية، مطلوب من الحاج القطري أو المقيم على أرض قطر أن يعاني الأمرين من الحجز الترانزيت ويبقى بالساعات في مطارات الدول لكي يسافر إلى السعودية أو يعود منها، ومنهم كبير السن والمريض .

وتضيف صحيفة “الشرق” : كيف يأمن القطري أو المقيم في قطر على نفسه في السعودية وسط حملات التحريض التي تطال القطريين في الإعلام السعودي وتشوه صورتهم؟ .. وبالإضافة إلى القبض التعسفي واعتقال القطريين في السعودية بلا أي ذنب أو قضية، خاصة مع تسييس السلطات السعودية لشعيرة الحج وإمكانية استخدامها لاستدراج القطريين إلى الرياض وتلفيق اتهامات أمنية لهم كما حدث من قبل .

مدير المكتب الاعلامي بالخارجية القطرية “يفضح” كذب السعودية بشأن الحجاج القطريين

- Advertisement -

وأكدت أن الدوحة لم تمنع سفر أي من مواطنيها إلى السعودية لأي سبب، ولا أدل على ذلك عندما فتحت السعودية الحدود البرية بعد الحصار الجائر، وسافر عدد من القطريين إلى السعودية للاطمئنان على حلالهم ومشاريعهم التجارية وعائلاتهم، لم تمنعهم الدوحة أو توقفهم عند حدودها، كما لم تساءلهم لماذا سافروا عند عودتهم .

وبلا رحمة، دخلت صحف أبوظبي على خط التسييس والمنع السعودي فزعمت أن منظمات حقوقية تقدمت بشكاوى دولية ردا على منع قطر مواطنيها من أداء فريضة الحج أو العمرة.

وإذا كانت صحف أبو ظبي مهتمة بأداء القطريين لشعائر الحج فلماذا لم تنشر تقارير المنظمات الحقوقية الدولية التي طالبت السعودية بإزالة كل العوائق التي تضعها أمام الحجاج القطريين والمقيمين على أرض قطر.

وسبق أن رصدت منظمات حقوقية، التداعيات الخطيرة التي نتجت عن منع الحجاج القطريين، حيث أكدت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا أن منع السعودية القطريين من أداء فريضة الحج سيفتح نقاشاً موسعاً حول أهلية السلطات السعودية لرعاية الأماكن المقدسة وحجاج بيت الله الحرام، معتبرة ذلك تجاوزاً لكل “الخطوط الحمر منذ أن وضعت الكعبة كأول بيت للناس”.

واتهمت المنظمة في الأعوام السابقة السلطات السعودية برفض التجاوب مع المطالبات من أجل تسهيل وصول الحجاج القطريين للأماكن المقدسة، موضحة أنها التفت عليها بسلسلة من التصريحات الإعلامية التي تنم عن أن “الشعائر المقدسة ملك حكومة أو عائلة معينة لها حق التصرف بها كيفما تشاء”.

كما سلط المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان في وقت سابق، الضوء على حالات لمواطنين قطريين تمت عرقلتهم عن السفر لممارسة الشعائر الدينية في السعودية، واصفاً ذلك بـ “الانتهاك الخطير”.

وأوضح المرصد العراقيل التي وضعت أمام القطريين، منها إغلاق الطرق البرية والجوية في وجه المعنيين بالحجاج.

صحيفة إماراتية استعانت بصور قديمة من استقبال الحجاج القطريين في السعودية وكتبت: استقبلوهم بالورود

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. يجب على المسلمين التوقف عن الحج و العمرة في هذا العام حتى يزول الاحتلال السعودي و الحلب للحجاج و المعتمرين لجيبة ترامب و لزبانية ابومنشار

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث