بيان عاجل من عائلة الطيار الأردني معاذ الكساسبة

2

طالبت عائلة الطيار الأردني الذي أحرقه تنظيم “” بعد أسره إثر سقوط طائرته في مدينة الرقة شمال سوريا في ديسمبر عام 2014، الحكومة العراقية بالسماح لهم بحضور واقعة إعدام المتهم بإحراق ابنهم المدعو “صدام الجمل”.

وقالت عائلة الشهيد في بيان، إنها كانت طالبت بجلب المتهم الإرهابي إلى الأردن للتحقيق معه داخل المملكة.

وأضافت أن لها في مطلبها المسوغ القانوني والمطلب الشرعي.

وأشارت إلى أن حقوقيين أيدوهم في مطلبهم الشرعي، خصوصا أن المتهم هو سوري الجنسية وألقي القبض عليه في المناطق الحدودية عن طريق وكالات مخابرات دولية (أمريكية، عراقية) فهذا مسوغ آخر لجلبه للتحقيق والمحاكمة ومن ثم التنفيذ داخل حدود الأردن.

وأكدت عائلة الكساسبة أن “الجمل كان يشغل منصب والي شرق الفرات في تنظيم داعش، وفي تلك المنطقة أسقطت طائرة معاذ”.

وكان الجمل، المتهم بإحراق الكساسبة، والمحتجز في حاليا، نفى أن “تكون له علاقة بإحراق الكساسبة”.

وتابعت العائلة أن “الجمل” هو “أحد المتهمين بعملية قتل الشهيد البطل الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقا، والذي صدر بحقه حكم الإعدام قبل فترة وجيزة، وتمت المصادقة عليه من الجهات العليا العراقية”، وفق البيان الذي نشرته وسائل إعلام أردنية.

قد يعجبك ايضا
  1. samer hadi يقول

    من اسقط طائرة ابنكم هي المنصوري الاماراتية ،، هي من ضربت طائرته من الخلف بصاروخ واسقطته عمدأ احراجا” للاردن ولعمل بلبله ،،، حقكم الصحيح الاولي عند الامارات وبعد ذلك حقكم عند هذا القاتل او غيره

  2. MSA يقول

    بأي حق تطلقون على الكساسبة لقب البطل ، أعتقد أن البطل هو من يدافع عن أراضي فلسطين المحتلة ، وليس من يقصف الشعب السوري . هذا تحيز .!!!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.