بينهم ابن عم “ضابط الإعدامات”.. “شاهد” قيادات عسكرية كبيرة بميليشيات حفتر تقع في قبضة ثوار طرابلس

1

كشفت وسائل إعلام ليبية عن وقوع جاب الله الورفلي ابن عم محمود الورفلي ـ القائد العسكري البارز في ميليشيات حفتر والشهير بـ”ضابط الإعدامات” ـ أسيرا في أيدي عناصر قوات الوفاق.

وأظهرت صورا متداولة جاب الله الورفلي مع أسرى آخرين من عناصر قوات حفتر في أيدي ثوار وعناصر قوات الوفاق بطرابلس.

كما لفتت وسائل الإعلام إلى وقوع القياديين بكتيبة “طارق بن زياد” التابعة لقوات حفتر “سليمان الفيتوري الاطيوش”، و”مفتاح بلعيد الشيخي” في الأسر أيضا.

وتداول ناشطون مقطع فيديو يظهر القبض على “الاطيوش” ومرافق له بواسطة كتيبة 166 للحماية والحراسة، التابعة لحكومة الوفاق.

وكتيبة “طارق بن زياد” تعد من أبرز كتائب السلفية المدخلية الداعمة لـ”حفتر”، وتنتشر في مصراتة، وأفادت تقارير بأنها سهلت دخول قوات “حفتر” إلى تلك المنطقة، ومساعدتها لمحاصرة طرابلس.

وخلال الساعات الماضية، أعلنت قوات الوفاق تقدمها في عدة محاور، لاسيما في جنوبي طرابلس، حيث سيطرت على معسكر اليرموك بعد معارك عنيفة مع قوات “حفتر”، وتقدمت في محور العزيزية وبسطت سيطرتها على مواقع استراتيجية بمنطقتي السبيعة وسوق السبت.

وأدت تلك التطورات الميدانية إلى تدخل طيران حربي أجنبي بعنف في طرابلس، في محاولة لدعم قوات “حفتر”، مما أسفر عن سقوط ضحايا من المدنيين، بحسب المتحدث باسم الجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق “محمد قنونو”.

قد يعجبك ايضا
  1. اونطة يقول

    انتم لو متواجدين في ليبيا لاحضرتم صور كثيرة وفيديوهات
    موقع وطن يغرد يجب تطوروة شكلا ومضمونا …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.