بإسناد طائرات عمودية.. سفن حربية إيرانية تدخل إلى سواحل سلطنة عمان

2

دخلت عدد من سفن البحرية الإيرانية، بمشاركة القوة البحرية للحرس الثوري، سواحل عاصمة سلطنة عمان، مسقط، أمس الأربعاء.

ذكرت صحيفة “عمان”، أن عددا من سفن البحرية السلطانية العمانية نفذت وعددا من سفن البحرية الإيرانية، وبإسناد طائرات عمودية تابعة لسلاح الجو السلطاني العماني وشرطة عمان السلطانية فعاليات التمرين البحري المشترك “البحث والإنقاذ”.

كما شارك في فعاليات التمرين شرطة خفر السواحل، وذلك في البحر الإقليمي العماني، الذي يأتي ضمن الخطط التدريبية التي تنتهجها البحرية السلطانية العمانية مع الدول الشقيقة والصديقة والتي تهدف إلى تبادل الخبرات وإدامة الكفاءة العالية في مختلف المجالات العسكرية، وفقا للصحيفة.

 وقد اشتمل التمرين في إطار الخطة الموضوعة على المجالات التدريبية لإجراءات الإنقاذ ومتطلبات البحث البحري.

ويأتي تنفيذ هذا التمرين السنوي على هامش اجتماعات لجنة الصداقة العسكرية العمانية الإيرانية المشتركة المنعقدة في مسقط خلال الفترة من الثالث عشر وحتى التاسع عشر من الشهر الجاري.

وبحسب وكالة “فارس” وضمت القوات المشاركة في المناورات وحدات من القوات البحرية والجوية والحدودية العمانية وكذلك وحدات من القوات البحرية للجيش الإيراني والقوة البحرية للحرس الثوري.

وحسب مراقبين فإن مشاركة القوة البحرية للحرس في مناورات مشتركة في سواحل دولة أجنبية مؤشر على فشل الأجواء المثارة من قبل أمريكا وسائر الأعداء ضد الحرس الثوري ودليل على دور هذه المؤسسة العسكرية القوية في المنطقة والعالم، بحسب الوكالة.

ويزور الوفد العسكري الإيراني مسقط حاليا برئاسة رئيس اللجنة العسكرية المشتركة مع سلطنة عمان العميد قدير نظامي وقد أجرى العديد من اللقاءات مع كبار المسؤولين وقادة القوات البرية والبحرية والجوية فضلا عن رئيس مجلس الشورى ومساعد الخارجية العمانية للبحث في سبل التنمية الشاملة للعلاقات الثنائية بين القوات المسلحة للبلدين.

قد يعجبك ايضا
  1. المبدع المحايد يقول

    لا يوجد في تصريح البلدين ما يشير الى مشاركة الحرس الثوري كاتب المقال حاول دس السم بين السطور لغاية في نفس يعقوب لن يقضيها قل موتو بغيضكم ان الله معنا

  2. هزاب يقول

    بالتأكيد لم تدخل المياه الإقليمية لفلسطين المحتلة! في حيفا وعكا ويافا ! ولا حتى مياه بحر غزة! لتحرير أراضي الإسلام المحتلة ! فقط في مسقط وعمان ! إذن هي مهمة بحث وإنقاذ ! بحث عن الرز الإيراني الموعود لمسقط وعمان وإنقاذ لملالي طهران من العقوبات الاقتصادية الأمريكية! خخخخخ! إيران ومسقط وعمان مضحكة ومسخرة وابتذال لا حدود له!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.