آيات عرابي: ما فعلته “عصابة” ابن زايد ونائبيه حفتر والسيسي بليبيا “فجور تخطى ما فعله المغول في بغداد”

0

شنت الإعلامية المصرية آيات عرابي، هجوما عنيفا على ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد ورئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، اللذين اتهمتهما بدعم الجنرال الليبي المنشق خليفة حفتر ووصفتهم جميعا بـ”عصابة يقودها ابن زايد”، وذلك عقب قصف قوات حفتر للمدنيين في طرابلس.

وقالت “عرابي” في منشور على صفحتها بـ فيس بوك رصدته (وطن) إن عدد الضحايا من المدنيين وصل 36 مصابا منهم حالات بتر أطراف جراء قصف طرابلس بالأمس من قبل قوات حفتر.

https://www.facebook.com/AyatOrabi55/photos/a.1503460823249192/2269522713309662/?type=3&theater

وربطت بين زيارة عبدالفتاح السيسي لقاعدة محمد نجيب الحدودية مع ليبيا وقصف قوات حفتر لطرابلس، مشيرة إلى أن القصف جاء نتيجة الزيارة.

واختتمت “عرابي” منشورها بالقول:”ما تقوم به عصابة الإمارات بقيادة ابن زايد ونائبيه حفتر والسيسي في ليبيا (وغيرها) هو فجور وإجرام تخطى حتى ما فعله المغول في بغداد”

وفي حصيلة جديدة، أفاد رئيس بلدية أبو سليم عبد الرحمن الحامدي في تصريحات لقناة ليبيا الأحرار بمقتل ستة أشخاص منهم خمس نساء وإصابة 35 آخرين -بينهم حالات خطيرة- في القصف الذي استهدف مباني سكينة في منطقة الانتصار بحي بوسليم، وهو أكبر أحياء العاصمة الليبية.

وتسبب بأضرار وحرائق في المنازل والسيارات والممتلكات، فيما قامت طائرة مروحية تابعة لنفس القوات بقصف موقعا لقوات حكومة الوفاق جنوب العاصمة، مما أسفر عن مقتل اثنين من عناصرها.

وكانت مصادر أمنية ليبية قالت إن اللواء المتقاعد خليفة حفتر تحدث إلى قواته عبر أجهزة اللاسلكي وطلب منها دخول العاصمة الليبية طرابلس فجر اليوم الأربعاء وبأي ثمن.

وأضافت المصادر أن حفتر وجه قواته بتكثيف الهجوم على طرابلس بعد تراجعها في عدد من المحاور في مواجهة قوات حكومة الوفاق.

وبالتزامن مع استهدف حي بوسليم، سقطت صواريخ غراد أخرى على منطقة الغرارات في سوق الجمعة وصلاح الدين بالعاصمة، وفق ما ذكرت وكالة الأناضول للأنباء.

من جانبها أكدت حكومة الوفاق الوطني أنها ستقدم اليوم، الأربعاء، للمحكمة الجنائية الدولية أدلة تدين حفتر بارتكاب جرائم حرب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More