حفيظ دراجي يوجه نصيحة بجمل للشعب الجزائري: من فضلكم لا تطلقوا العنان للفرح والشماتة

0

وجه الاعلامي الجزائري الشهير، ، نصيحة إلى عقب إعلان عبد العزيز بوتفليقة “التنحي” عن رئاسة إثر الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

وقال دراجي في تغريدة على “تويتر”، رصدتها “وطن”، :” من فضلكم لا تطلقوا العنان للفرح والشماتة لأن الطريق لايزال طويلا وشاقا ولم ننتصر كلية لوطننا وشعبنا بعد “.

مضيفاً :” يجب أن نثبت ﻟﻠﻌﺎﻟﻢ بأننا فعلا شعب واع ومتحضر سيحافظ على هذه الصحوة و يسعى للخير دوما اللهم الطف بشعبنا وبلدنا يا يارب “.

وعبر دراجي عن سعادته بتنحي بوتفليقة قائلاً في تغريدة اخرى رصدتها “وطن”،  ” الله آكبر يا شعب الجزائر “، مضيفاً :” الجزائر تتخلص من أحد آكبر همومها، تنزع مساحيق الذل والمهانة عن وجهها، تتطلع إلى مستقبل أفضل”.

وتابع :” التاريخ سيروي بطولات شعب صبر ثم انتفض فانتصر لوطنه بأقل الأضرار، تحيا الجزائر وشعبها الذي يجب أن يبقى يقظا وحريصا بعد طرده للجماعة  منذ 22 فبراير وليس اليوم “.

وكان “بوتفليقة” سلم ليلة الثلاثاء، استقالته من منصب رئيس الجمهورية، لرئيس المجلس (المحكمة) الدستوري، الطيب بلعيز.

وبث التلفزيون الرسمي، مراسيم تقديم الاستقالة عل الهواء مباشرة، وظهر بوتفليقة وهو يسلم بيده اليمني نص الاستقالة لرئيس المجلس الدستوري، بحضور رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح.

وبدا بوتفليقة، منهكا صحيا، يرتدي قميصا أبيضًا، وجالسا على كرسي متحرك.

ويعتبر ظهور بوتفليقة وهو يسلم رسالة استقالته بنفسه لرئيس المجلس الدستوري، وفق ما ينص عليه دستور البلاد، تأكيد قاطعا على أنه حرص شخصيا على صياغة وتوقيع الاستقالة بنفسه.

ومنذ إعلان بوتفليقة ترشحه لولاية خامسة في 10 فبراير/ شباط الماضي، بدأت احتجاجات شعبية في الجزائر، توسعت يوم 22 فبراير إلى انتفاضة شعبية ما تزال متواصلة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.