إعلامي قطري: أخشى من هؤلاء الخونة المتخفين في الداخل

0

علق الإعلامي والكاتب القطري المعروف عبدالعزيز آل اسحاق، على قضية  الشيخ “طالب بن لاهوم بن شريم” المعارض القطري المزعوم، الذي استخدمته في هجومها على دولة منذ بدء ، والذي عاد مقدما اعتذاره للشيخ تميم بن حمد آل ثاني وللشعب القطريّ عمّا بدر عنه.

وقال “آل إسحاق” في تغريدة له على حسابه بتويتر رصدتها (وطن) إنه لا يخاف من الخونة الذين في الخارج.

وتابع موضحا:”أنا أخشى الخونة المتخفين في الداخل، فإذا ما جاءت فرصة للدفاع عن خائن الخارج ظهروا.” حسب قوله.

وذكر الإعلامي القطري في تغريدة أخرى أسماء المعارضين المزعومين ضد قطر الذين استخدمهم قادة الحصار، وقال:”ابن شريم  خالد الهيل سلطان آل ثاني، لا يهمني من سيتم إرساله ليعتذر، فهم يمثلون أنفسهم فقط، وردهم خير جواب على فعلهم الدنئ.”

وكانت مصادر مطلعة ذكرت أن “بن شريم” عاد مع عائلته الى قطر، الأربعاء الماضي، وسلم نفسه لسلطات بلاده طوعا طالباً من الأمير الصفح والعفو.

من جهته، قال الاعلامي القطري المعروف، عبدالله بن حمد العذبة، إنّ “بن شريم”، أخطأ بحق دولة قطر بصفته الشخصية، معتبراً أنه لا يمثل قبيلة آل مرة في قطر، ولا يمثل حتى كل آل مرة بالسعودية.

وشدد “العذبة” على أنّ “مواقف آل مرة منذ اللحظة الأولى هي الالتفاف حول أميرهم تميم بن حمد بقمة الأزمة”.

واعتبر الاعلامي القطري ان اعتذار “بن شريم” الآن أيضا يمثل شخصه وزوجته وعياله، “ولا يمثلنا فنحن لم نخطئ وأميرنا تميم فقط”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.