بينما الإمارات تعاني من الأزمة الأسوأ في تاريخها.. منصور بن زايد يتلاعب بأسعار النفط لينفق ببذخ على “السيتي”

1

في فضيحة جديدة لحكام تكشف عن مدى السياسة المتهورة والبلهاء التي يديرون بها البلاد دون حساب للمواطن، كشفت صحيفة إسبانية عن أسرار جديدة تخص طريقة إنفاق الشيخ منصور بن زايد الجنونية على فريق “مانشستر سيتي” الإنجليزي الذي يمتلكه.

 صحيفة “Marca” الإسبانية نقلت حديث أولي هونيس، رئيس نادي بايرن ميونيخ الألماني، والذي كشف فيه عن حوار دار بينه وبين صديقه بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الحالي في كيفية سوق انتقالات اللاعبين في أوروبا عبر دفع “ابن زايد” مبالغ لا تستطيع بقية الأندية الأوروبية توفيرها.

وقال “هونيس” إن صديقه بيب غوارديولا،  أخبره بأنه لا يجد أي مشاكل مالية حين يرغب في التعاقد مع أي لاعب مهما بلغ سعره، فإذا أراد مثلاً التعاقد مع لاعب سعره 100 مليون يورو، كل ما عليه أن يعد مجموعة من أشرطة الفيديو الخاصة باللاعب، ويحملها إلى الشيخ منصور الذي يشاهدها بينما يتناولان عشاء شهياً معاً.

وذكرت Marca  أنه في اليوم التالي يقوم الشيخ بتحويل المبلغ المطلوب، بعد أن يكون قد عوّض ما دفعه بالفعل من ارتفاع سعر النفط.

وتعرض السيتي مرتين لعقوبات من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بسبب خرقه قواعد اللعب المالي النظيف، الأولى كانت عام 2014 وكانت العقوبة عبارة عن غرامة مالية بقيمة 60 مليون يورو، والثانية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وتنص قواعد اللعب المالي النظيف التي وضعها اليويفا، على عدم إنفاق أي ناد أكثر مما يجني خلال موسم واحد، وعدم تجاوز عجزه المالي سقف 30 مليون يورو خلال فترة ثلاثة أعوام، فيما تتراوح العقوبات في حال الخرق من الغرامة المالية، إلى الإبعاد عن المسابقات القارية.

وقالت تقارير إعلامية إن طريقة تحايل السيتي على لوائح اليويفا كانت تتم عبر السماح لأطراف راعية للنادي في الإمارات، بضخ أموال نقدية لتغطية عجز ميزانيته، وسد المبالغ التي تعبر عن عجز الميزانية بسبب عدم التوازن في جلب الصفقات من اللاعبين والمدربين.

قد يعجبك ايضا
  1. جاسم يقول

    ولَا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ ….الايه
    هاؤلاء السفهاء الحمقي يتلاعبون باموال المسلمين بلاحسيب اورقيب قاتلهم الله وخسف بهم الارض كما خسف يقارون شبيههم .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.