كاتب إماراتي يتطاول على الكويت وأميرها ويصفه بالوسيط الناقل للفتنة!

1

تطاول الكاتب الإماراتي المقرب من ولي عهد ابو ظبي، ماجد الرئيسي على وأميرها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، واصفا إياه بالمثير للفتنة، باعتباره الوسيط لحل الأزمة الخليجية بين ودول الحصار.

وقال “الرئيسي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” تعليقا على المزاعم التي تتحدث بأن قطر طلبت الصلح مع دون باقي دول الحصار:” أرادت قطر التكفير عن ذنبها بذنب أعظم برسالة سلمها “الوسيط” إلى تدعو لإنهاء الأزمة بدون الامارات!”.

وأضاف:” لا نستغرب الرد السعودي الحازم كعادته الغريب في “الوسيط” الذي نقل هذه الرسالة التي تعتبر فتنةً لا حلاً !”.

وكانت وكالة “تسنيم” الإيرانية، نقلت عن مصدر خليجي لم تسمه أن قطر أرسلت رسالة إلى الكويت طلبت فيها تسوية الخلاف مع السعودية بشكل أحادي.

وفي 5 يونيو 2017، قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر وفرضت عليها حصارا بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه ، وتتهم الرباعي بالسعي إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.

وطلبت قطر علنا، وعبر الوسيط الكويتي ومسؤولي الدول الغربية، من الدول العربية الأربع الجلوس إلى طاولة الحوار، للتوصل إلى حل للأزمة؛ لكن هذا لم يحدث حتى الآن.

وتبذل الكويت جهود وساطة للتقريب بين الجانبين، إلا أنها لم تثمر عن أي تقدم حتى الآن.

قد يعجبك ايضا
  1. Mohamed fadhil يقول

    أنت مسخرة يا رئيسي ،،، وللأسف انك رءيسي ،، ولكنك طلعت مريسي،،،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.