هكذا علّق أكاديمي عُماني على “تودّد” بعض الدّول العربية لــ”إسرائيل” واستقوائهم بها

1

اعتبر الاكاديمي العماني عبد الله باعبود تودد بعض الدول العربية لــ”إسرائيل” بمثابة إعادة لتاريخ دويلات الأندلس.

وقال “باعبود” في تدوينة له عبر حسابه بــ” تويتر” رصدتها “وطن”:”تودد بعض #الدول_العربيه إلى # لأن البعض يستقوى بها في سياساته ضد إخوانه وجيرانه واللآخر يحتمي بها من جور ودسائس إخوانه وجيرانه! تاريخ دويلات الأندلس يعيد نفسه بطريقة مختلفة. “

https://twitter.com/abaabood/status/1096448784215785472?fbclid=IwAR0KMVUuXvPgt0Bs3qG9Amek9sFw99z6IpSRdiUcSkPBzbHscduiVkS5Ois

كان مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد نشر فيديو مسرب من إحدى جلسات مؤتمر “” أقر فيه وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، بحق دولة الاحتلال الإسرائيلي في الدفاع عن نفسها؛ إزاء تهديدات من إيران وحزب الله، اللذين تعدهما دول عربية داعمين رئيسين للإرهاب بالمنطقة.

ورداً على سؤال من مدير الجلسة بشأن الأنشطة العسكرية الإسرائيلية في سوريا ضد قوات إيران وحزب الله، أجاب بن زايد: “لدى كل دولة الحق في الدفاع عن نفسها حين تتحداها دولة أخرى”.

https://twitter.com/zaidbenjamin/status/1096298313081511936?fbclid=IwAR3VdV7G5ESCCVNa2vkdusUz0ADqsTIsDAtPNRMeJBHU2yh3Us_zVhSmxNs

وخلال الجلسة ذاتها، قال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير إن أنشطة ايران المزعزعة للاستقرار يجعل من الصعب ترتيب المنطقة مشيرا الى دعم ايران لحماس والجهاد الاسلامي قوض عمل السلطة الفلسطينية.

https://twitter.com/zaidbenjamin/status/1096306077413470209?fbclid=IwAR2FiAG89ds-W7kB9oanJ9NBkaUgqE4AJwDaFh_c-3Kf8EpNfiIA9_lGkyM

من جانبه، اعتبر وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة، أن مواجهة ما وصفه بـ”التهديد الإيراني”، يعد “أخطر وأهم” من القضية الفلسطينية في الوقت الحالي.

وقال وزير خارجية في الفيديو: “لقد نشأنا ونحن نقول إن الخلاف الفلسطيني الإسرائيلي هو أهم قضية، ويجب أن يتم حلها بهذه الطريقة أو تلك، لكن في المراحل الأخيرة رأينا تحديا أكبر، وهو الأخطر في تاريخنا الحديث وهو تهديد الجمهورية الإيرانية”.

وأضاف آل خليفة: “صحيح أن هناك خلافًا يجب أن يتم حله هو الخلاف بين إسرائيل وجيرانها، وقد تم حله مع والأردن”.

واستدرك: “لكننا رأينا تحديا آخر بدءًا من عام 1979 (الثورة الإيرانية)، وهو الذي جاء من طهران، وهو تحد لا حدود له، ولا يدور الحديث عن الشعب الإيراني، بل عن النظام الديني الفاشي في إيران، الذي نواجهه كل يوم والذي تسبب بقتل وإصابة أكبر عدد من أبناء شعوبنا”.

وأشار آل خليفة إلى أن “إيران هي التي هربت أسلحة ومتفجرات كانت قادرة على محو العاصمة البحرينية عن وجه الأرض”.

وأردف: “هذا التحدي (التهديد الإيراني) يجب مواجهته من أجل التفرغ للتحديات الأخرى”.

https://twitter.com/zaidbenjamin/status/1096301977254785025?fbclid=IwAR1k7hDZ2SpafymAnmm9C4Ihvc1x6-lUzxUeOBwFrrDO8F_X59oQDj_MG2c

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    الأقربون أولى بالمعروف ! يأمرون الناس بالمعروف وينسون أنفسهم ! خخخخخ! هل يقصد هذا الامعة العرب وحدهم دون بلاده؟ ألا يعلم بأن الهرولة والانبطاح والتطبيع ماركة مسجلة ومحمية لمسقط وعمان ! هل لأنك ظفاري تحاول تشتيت الأنظار عن الظفاري الذي لا يقوى على فراق نتنياهو ؟ خخخخخ! أيها الامعة اترك الفلم وانضم إلى جوقة الرقص للصهاينة أشرف لك من الخداع والتدليس والفضائح بجلاجل التي لحقت بكم في كل أرجاء العالم ! لن يصلح هذيان كاتب وكويت مأجور لفضيحة تاريخية تضاف إلى مخازيكم في الخيانة والعمالة والهرولة للصهاينة! اخجلوا قليلا وابكوا كثيرا على حالكم! خخخخخخخخ!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More