هذه حقيقة قيام أردني من المُفرج عنهم في العفو العام بتنفيذ عملية سلب في مأدبا!!

0

تداولت مواقع التواصل الاجتماعيّ، خبراً مفاده قيام أحد الأشخاص الذين أُفرج عنهم ضمن ، الثلاثاء، بتنفيذ عملية في مدينة وسط المملكة الاردنية الهاشميّة.

ونقلت فضائية “رؤيا” الأردنية، عن مصدر أمني أردني نفيه صحة الخبر، مؤكداً أنه عارٍ عن الصحة.

وكان العاهل الأردني ، قد أصدر الإثنين مرسوما ملكيا بالمصادقة على قانون “العفو العام”، الذي أقره البرلمان بغرفتيه.

ويشمل العفو وفق ما أقره البرلمان، جرائم الذم والقدح والتحقير، في قانوني العقوبات والجرائم الإلكترونية.

وكذلك الجرائم المرتكبة خلافا لأحكام قانوني الإقامة وشؤون الأجانب والعمل، والغرامات المترتبة على مخالفة قوانين ضريبة الدخل، والضريبة العامة على المبيعات والجمارك.

فيما لا يشمل العفو جرائم التجسس، والجرائم الواقعة على أمن الدولة، وتشكيل جمعيات بشكل غير مشروع.

ويعدّ هذا العفو هو الثالث من نوعه منذ أن تولي الملك الحكم عام 1999.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.