“صوّرها عارية ونشر الصّور” .. مصري يُنشئ شبكة تبادل زوجات ويُجبر زوجته على الرذيلة مقابل المال!

0

كشفت تحريات المباحث المصرية، تفاصيل قيام زوج ّ بإنشاء صفحة على “فيسبوك” لتبادل الزوجات، دعا فيها راغبي المتعة لإقامة حفلات جنس جماعي داخل شقته عن طريق تبادل الزوجات.

البداية عندما تمكنت مباحث الاتصالات، من رصد صفحة يديرها المتهم، وبها صور إباحية لزوجته وهي عارية ويعرضها على راغبي المتعة مقابل تبادل زوجاتهم معه.

وبفحص الصفحة تبين أن صاحبها يعمل ميكانيكي، مقيم بمنطقة شبرا الخيمة وبعد استئذان النيابة العامة تم مداهمة شقته والقبض على المتهم وزوجته، والتحفظ على هواتف المحمول والحصول من المتهم على الرقم السري لحساب صفحتة على “فيسبوك”.

واعترفت المتهمة في التحقيقات، إن زوجها أجبرها على ممارسة الرذيلة مع الرجال مقابل ممارسته الرذيلة مع زوجاتهم، وكان يصورها في أوضاع مخلة ويرسلها لراغبي المتعة على تطبيق “واتس اب”، مشيرة إلى أنها وافقت على طلبه خوفا من أن يطلقها، بسبب رغبته في تغيير روتين العلاقة الزوجية بينهما.

وأضافت المتهمة، أنها تعيش مع زوجها في منزل والده ووالدته، وعندما كان يستضيف راغبي المتعة من الرجال وزوجته يدعي بأن الأشخاص الذين يقوموا بالتردد، على الشقة أصدقاءه، مشيرة إلى أنه أقام أكثر من حفلة جنس جماعي داخل شقته.

وبمواجهة المتهم اعترف في التحقيقات، بارتكاب الواقعة وأنه شعر بملل من العلاقة الزوجية وأنشأ صفحة على “فيسبوك” لتبادل الزوجات.

وأضاف المتهم أنه كان صور وجه زوجته، ويركبها “فوتو شوب” بأجسام سيدات افلام ، ويرسل إلى راغبي المتعة من الرجال بالاتفاق معهم على تبادل زوجاتهم معه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.