تم استبعاد يوسف علاونة.. “شاهد” اجتماع لوزير الإعلام السعودي مع رؤوس “التطبيل” لولي العهد يتزعمهم أنور مالك

2

نشرت وسائل إعلام سعودية اليوم، الثلاثاء، صورا من اجتماع لوزير الإعلام السعودي عواد بن صالح العواد مع رؤوس (التطبيل) لولي العهد السعودي وأقلامه المأجورة على رأسهم الكاتب الجزائري أنور مالك والسياسي الكويتي فهد الشليمي.

وأفادت وسائل الإعلام السعودية بأن “العواد” اجتمع في مكتبه بالوزارة اليوم، بما وصفتهم بـ نخبة من المثقفين والإعلاميين وكتاب الرأي العرب.

وضم الوفد كلاً من: فهد الشليمي، وعايد المناع، وأنور مالك، ومحمد الملا، وفايز النشوان، وصباح الخزاعي، ونبيل الحيدري.

فيما لفت ناشطون إلى أن “نسناس” آل سعود البذيء يوسف علاونة تم استبعاده لأسباب مجهولة.

وبحسب ما نقلت الصحف السعودية التي تدار من داخل الديوان الملكي، ناقش وزير الإعلام مع الإعلاميين والكتاب المأجورين للدفاع عن النظام السعودي ومهاجنة مخالفيه القضايا الإعلامية العربية والدولية الراهنة، إلى جانب تبادل الآراء والأفكار بشأن تنسيق المواقف في مواجهة التحديات التي تواجهها المنطقة.

وأوضح الدكتور العواد أنه من المهم التركيز على إبراز هوية الأمة الحضارية والفكرية والثقافية في مواجهة موجات التطرف، والعمل على دفع المخاطر والتيارات التي تحاول تدمير الهوية العربية.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of ابو احمد
    ابو احمد يقول

    نحتج ونستنكر عدم وجود علاونه فهو كلب الجلسة الوفي …هاؤلاء ليسو مطبلين هولاء اشبه ببنات الليل مهمتهم يبيعون ويسوقون لمن يدفع لهم وحتي لو طلب منهم التعري فلامانع لديهم طالما هناك دولار يدفع فهم مومسات القرن الجديد وانا اجزم بان ماضيهم قذر فلا يبيع الا المنحرف الذي لم يجد ما يبيعه غير جسده .ولكن كحال بائعات الهوي هم اقذر الكائنات يحتفي بهم ثم يطردون شر طردة لانهم مجموعة اوساخ لا يتشرف بهم الا كل قذر .

  2. Avatar of محمد عبدالرحمن
    محمد عبدالرحمن يقول

    قبح الله وجوههم هؤلاء المنافقون الكذابون عديمي الشرف. عبيدو الريال

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More