تركيا تعلن استعدادها لإعادة العلاقات والتعامل مع بشار الأسد إذا حقق هذا الشرط

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إن بلاده ستدرس العمل مع رئيس النظام السوري بشار الأسد إذا فاز في انتخابات ديمقراطية.

وفي كلمته ضمن فاعليات “مؤتمر الدوحة” اليوم، الأحد، عبر جاويش أوغلو عن اعتقاده بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يدرس مغادرة سوريا.

وساندت تركيا معارضي الأسد في الحرب الأهلية السورية التي اندلعت في 2011.

وتمكن الأسد، الذي تمسك أسرته بزمام السلطة منذ نحو خمسة عقود، من البقاء في الحكم بفضل الدعم العسكري الكبير من جانب إيران وروسيا رغم تحول البلاد إلى أطلال وركام.

لكن أجزاء كبيرة من سوريا لا تزال خارج نطاق سيطرة النظام، بما في ذلك مناطق في الشمال واقعة تحت السيطرة التركية وأخرى في الشرق يحكها تحالف يقوده الأكراد وتدعمه الولايات المتحدة.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا