لأول مرة.. نجل علي عبد الله صالح يكشف عن وصية والده له قبل مقتله على يد الحوثيين

1

كشفت مصادر وثيقة الصلة بالسفير اليمني السابق لدى وقائد الحرس الجمهوري الأسبق العميد ، بأن الأخير رفض تولي أي منصب في الحكومة اليمنية الشرعية أو أي منصب رفيع فيها .

 

وقالت المصادر أن العميد أحمد علي أبلغ قيادات أثناء اللقاء الذي جمعهم جمعهم به الأسبوع الماضي في العاصمة الإماراتية (أبوظبي) أنه لم يعد له أي طموح لتولي أي منصب حاليا أو مستقبلا.

 

وأوضحت ال مصادر أن رفض العميد أحمد علي لتولي المناصب يأتي استجابة لنصيحة والده الذي طالبه بعدم السعي وراء رئاسة الدولة، وأن آخر وصية كانت من والده أثناء الحرب الجارية تتعلق بهذا الأمر، وذلك وفقا لما ذكرته صحيفة “الأمناء”.

 

وكانت الصحيفة نفسها قد نشرت خبرًا قبل نحو العام كشفت فيه عن عدم نية العميد أحمد علي تقلد أي منصب حكومي أو عسكري أو عودته إلى قيادة الحرس الجمهوري وتأكيده بأنه من الصعب إعادة الحرس الجمهوري كما كان ولو بعد سنوات.

 

يشار إلى أنه وفي خطوة غير مسبوقة، استقبل ولي عهد أبو ظبي الأسبوع الماضي كلا من محمد عبدالله اليدومي رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، وعبدالوهاب أحمد الآنسي الأمين العام للتجمع.

 

وجرى خلال اللقاء بحث التطورات ومستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية وتبادل وجهات النظر بشأن عدد من القضايا، وفقا لما أوردت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية.

 

وزعمت وكالة الأنباء الإماراتية أن محمد بن زايد أكد “حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على دعم كل الجهود المبذولة لمساعدة الشعب اليمني الشقيق على استعادة أمن وطنه واستقراره”.

 

وجاءت هذه الزيارة بعد يومين من تنديد نائب رئيس الدائرة الإعلامية في حزب الإصلاح عدنان العديني بما وصفه التدخل القطري في ، وتأثير الخلاف الخليجي على دعم للحوثيين، حسب تصريحه المنشور في الموقع الرسمي للحزب، وهي المرة الأولى التي يصرح فيها مسؤول في الحزب عن الأزمة الخليجية منذ وقوعها قبل نحو عامين.

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    راحت عليكم يعني فاتكم القطار مثلما قال عفاش! يتولى منصب كيف هذي؟ اليمن لو اختلف على كل شيء سيتفق على أن عفاش مجرم وهو سبب دمار اليمن! حاول الخليجيون خاصة مسقط وعمان فرضه على المشهد اليمني دون جدوى! ودعمت مسقط وعمان أبناء عفاش واستقبلتهم ومنحتهم الجنسية والجوازات العمانية وتوسطت لإطلاق سراح المسجونين منهم في يد حليف مسقط الكبير الحوثي ! والآن بقي شيء واحد مهم هو منحهم مناصب في الحكومة العمانية وياحبذا لو تنازل العمانيون عن جزء من ظفار ليحكمها ابن عفاش! كرد جميل لعفاش الكبير 1 هههههههههه!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.