ردا “لجميل” المملكة مع “بن علي”.. ابن سلمان من حقه اللجوء لتونس وهذا العرض قُدم له

0

في تغريدة أثارت جدلا واسعا اقترح رئيس حزب تونسي “استضافة” بلاده لولي العهد السعودي كنوع من “رد الجميل” للسعودية بعد استضافته للرئيس التونسي السابق .

 

رياض الشعيبي رئيس حزب “البناء الوطني” دون على صفحته بـ فيس بوك في منشور رصدته (وطن) مانصه:“في نطاق المعاملة بالمثل. أقترح على رئيس الجمهورية قبول إقامة محمد بن سلمان في كرد للجميل بعد قبول المملكة استضافتها الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي طوال السنوات الماضية”.

 

وختم رسالته التي بدت ساخرة بقوله : “إن شاء الله مولد نبوي مبارك وكل عام وانتم بخير”.

 

 

وذهب ناشطون إلى أن هذا المنشور الساخر يشير لغضب قديم لدى القوى السياسية التونسية من احتضان المملكة العربية السعودية لـ “ابن علي”.

 

ووصف وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الحديث عن تنحية ولي العهد السعودي بسبب جريمة بأنه “سخيف وغير مقبول”، وقال إن التحقيقات السعودية في القضية جارية وعلى العالم أن ينتظر حتى تكتمل هذه التحقيقات.

 

وقال الجبير في مقابلة مع قناة “سي أن بي سي” الأميركية اليوم الأربعاء إن “القيادة السعودية ممثلة في الملك وولي العهد هي خط أحمر لكل سعودي”، ورأى أن الحديث عن تنحية ولي العهد أو إجراء تغيير في القيادة السعودية “شائن وغير مقبول”.

 

وجاءت تصريحات الجبير بعد يوم من إصدار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بيانا أكد فيه أهمية الشراكة بين واشنطن والرياض، وقال فيه إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ربما كان يعلم بجريمة قتل خاشقجي وربما لم يكن يعلم.

 

ووفقا لما قاله الجبير فإن الرئيس الأميركي والخارجية الأميركية وصفا تقرير المخابرات الأميركية بأنه غير دقيق. وكانت وسائل إعلام عالمية قد نشرت قبل أيام فحوى تقييم لوكالة المخابرات المركزية الأميركية أفاد بأن محمد بن سلمان هو من أصدر الأمر بقتل خاشقجي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.