“شاهد” داعية تونسي لـ”السديس”: الناس تكرهك.. وإنني أتقرب إلى الله ببغضك

شن الداعية التونسي هجوما عنيفا على الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، وإمام الحرم المكي ، مؤكدا أنه يتقرب إلى الله تعالى ببغض ما يصرح به.

 

وقال “ابن حسن” في مقطع فيديو تداوله ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” ورصدته “وطن”:”اليوم صرنا في زمان نستفتى فيه هل يجوز أن نصلي خلف عبد الرحمن السديس؟”.

 

وأضاف موجها حديثه لـ”السديس” قائلا:”فليعلم من هذا المكان عبد الرحمن السديس..يتغنى ما يتغنى.. يتباكى ما يتباكى(..) أذكره بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم: “ثلاثة لا ترفع صلاتهم فوق رؤوسهم شبرا”، وذكر منهم “ورجل أم قوما وهم له كارهون”.

 

وتابع قائلا:” الناس تكرهك، وإنني أتقرب إلى الله تبارك وتعالى ببغضي لما تصرح به”.

 

وكان عبد الرحمن السديس قد أثار موجة من الجدل بعد أو وصف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، في خطبته الأخيرة بالحرم المكي  بالشاب الطموح والمُحدَّث الملهم، مشيرا إلى إن المملكة ماضية في مسيرة التجديد رغم التهديدات والضغوطات.

 

وفيما يبدو تلميحا للأزمة الحالية التي تواجهها بعد قتل جمال خاشقجي في القنصلية بإسطنبول، قال الشيخ السديس إن أي محاولات لما وصفه بالتهديد وإجهاض التجديد محاولات يائسة، وستنعكس سلبا على الأمن والسلام والاستقرار العالمي.

 

واعتبر أن محاولات النيل من السعودية -في إشارة ربما إلى الاتهامات الموجهة للسلطات السعودية باغتيال خاشقجي وتقطيع جثته إربا إربا- “فيها استفزاز لمشاعر أكثر من مليار مسلم هي قبلتهم ومحل مناسكهم ومهد رسالتهم ومهوى أفئدتهم”.

 

وأثارت خطبة الشيخ السديس لغطا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي، وندد كثير من المغردين بما وصفوه استغلالا غير مناسب لمنبر المسجد الحرام حيث قبلة كل المسلمين ومهوى أفئدتهم للترويج لحاكم يواجه تهما بالقتل والتمثيل بأحد مواطنيه.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.