تداول ناشطون كويتيون عبر موقع “تويتر” مقطع فيديو مسرب يقال إنه من داخل مستشفى “العدان” يظهر إحدى الممرضات وهي تقوم ضرب أحد المرضى.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد ظهرت الممرضة وهي تقوم برمي الأغراض على المريض وجرّه بطريقة همجية من ذراعه على الرغم من كونه يظهر متصلًا بالأجهزة الطبية في دلالة على صعوبة حالته الصحية.

الفيديو المتداول أثار جدلًا وغضبًا واسعين بين الناشطين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد انتشاره .

 

واستهجن الناشطون سلوك الممرضة الذي وصفوه بـ “المهين واللاإنساني” تجاه ملقى على سرير العلاج لا حول له ولا قوة لمنع تلك الممرضة من معاملته بتلك القسوة.

 

من جهتها، أكدت أن الحادثة لم تكن في ، وأن المقطع المصوّر ليس في أحد المستشفيات والمراكز التابعة لوزارة الصحّة”.

 

وقالت الوزارة في تعليقها: “ردًّا على ما نشر في مواقع التواصل الاجتماعي عن سوء معاملة إحدى الممرضات مع أحد المرضى، قمنا بالبحث والتحرّي عن مدى صحة الفيديو المنتشر، وتبين في البحث المبدئي أن محتوى الفيديو لم يحدث في أي مركز أو مستشفى تابع لوزارة الصحة”.