تداول ناشطون أردنيون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو لمواطن يشكو حاله وأوضاعه لنائب رئيس الوزراء .

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد أستوقف المواطن “المعشر” أثناء استقلاله لسيارته قبل أن يغادر الوزارة ليخاطبه قائلا:”خطيتي في رقبتك”، موضحا أن يتلقى مبلغ 130 دينارا من الضمان، متسائلا:”وين أروح..أموت؟!”.

 

وطالب المواطن الوزير إعطائه كتابا بأنه غير مكفول في الضمان حتى يستطيع العمل في أي مكان، مشيرا للـ”المعشر” قائلا: “الخطية في رقبتك.. الخطية في رقبتك.. الخطية في رقبتك”.

 

ويشهد موجة تضخّمية تحاصر الأسواق، بعد قرارات حكومية أدت إلى زيادة أسعار الكثير من السلع، عبر فرض رسوم إضافية على بعضها، وزيادة ضريبة المبيعات على أخرى، بضغوط من صندوق النقد الدولي.

 

وما زاد من مخاوف الشارع الأردني تقليص الحكومة عدد المستفيدين من الدعم المرتقب، الأمر الذي أدى إلى انتقادات برلمانية حادة لمجلس الوزراء، بسبب عدم الالتزام بتعهداته للنواب. في حين برّر المسؤولون القرارات التي صدرت، بأنها ضرورية لخفض المستوى القياسي للدين العام تدريجيا، ولإعادة الاقتصاد إلى النمو مجددا.