قال محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، إن منفتحة على الجميع وتأسف لإقحام بعض الدول الرياضة وأمور أخرى بالخلاف السياسي.

 

ووصف “آل ثاني” محاولات والإمارات الفاشلة لسحب مونديال 2022 من قطر بأنه “مرض نفسي”.

 

وقال في رده على أسئلة الصحفيين أثناء زيارته الحالية لإسبانيا التي بدأها الخميس: “إقحام الرياضة بالخلاف السياسي سابقة جديدة بالخليج ومحاولة العمل على سحب المونديال من قطر هي مرض نفسي للأسف”.

 

وتابع الوزير القطري: “أن تختلف معي سياسيا نعم أتفهم ذلك نختلف مع بعضنا أو القادة يختلفون حول رؤى سياسة مختفلة لا مشكلة في ذلك، لكن عمل حملة منظمة لضرب مصالح الدولة في كافة الاتجاهات فهذا إن دل على شيء يدل أن هناك شيء دفين”.

وأكد في تصريحاته أن بلاده ستستفيد من تنظيم الحدث لأنها ستكون وجهة كل العالم و”الاحتكاك مع الغير سيعزز حركة التطور في المجتمع القطري وسنكتشف خبرات وتجارب لتنظيم تظاهرات رياضية مستقبلا”.