نشر “تلفزيون ” الرسمي تقريرا سخر  فيه بشدة من تسابق العديد من الحسابات الإخبارية والقنوات التلفزيونية    من نشر غلاف مجلة “نيوزويك” الامريكية الأخير باعتباره يشيد بولي العهد ، لاحتوائه عبارة “لنجعل المنطقة العربية عظيمة مجددا”، مضاهاة للعبارة التي يردده الرئيس الامريكي عن .

 

وركز التقرير الساخر على إصرار ما يعرف برئيس اللوبي السعودي في الولايات المتحدة “سابراك” سلمان الأنصاري على نشر غلاف المجلة اعتقادا منه أن تقرير المجلة الامريكية يحمل مديحا لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وهو ما يعكس جهله وسطحية تفكيرهم، ويؤكد عدم قراءته لفحوى المقال من الداخل، على الرغم من التعليقات التي جاءته على حسابه بموقع “تويتر” تؤكد له بأن ما جاء على غلاف المجلة هو حديث تهكمي لا أكثر.

 

كما سخر التقرير من قناة “24” السعودية التي استضافت العديد من الكتاب والمحللين السعوديين لتناول ما ورد على غلاف المجلة حيث أقدموا على تناول عبارات الإشادة بولي العهد والمجلة، دون أن يدر في خلدهم أن المقال المرفق داخل الصحيفة يوجه انتقادات حادة لولي العهد محمد بن سلمان وسياساته، واصفا إياه برمز الثورة المضادة التي أطفأت الشعلة الديمقراطية التي اجتاحت المنطقة لفترة قصيرة أثناء الربيع العربي.

 

وبحسب المقال الذي تم ترجمته فقد أوضح أن “ابن سلمان” تحرك هو وحلفاؤه المتسلطون في الشرق الاوسط بكل ما أوتوا من بطش لإعادة الحيوية للأنظمة السلطوية في المنطقة لتكون وعقيدتها الوهابية في موقع القلب منه.