إعلامي جزائري يعرض كليته للبيع من اجل السفر للعلاج من مرض مزمن

أثار عرض الإعلامي الجزائري رضا شاهين جودي عبر صفحته على “فيسبوك” بيع كليته للبيع من اجل السفر للعلاج في الخارج موجة تضامن كبيرة معه على مواقع التواص ل الاجتماعي.

 

ووفقا لتقارير إعلامية فإن الإعلامي الجزائري يعاني منذ أربعة سنوات من مرض “الدوالي” في الساقين، حيث وصل لمرحلة لم يعد فيها  قادرا على الاحتمال، حيث أكد أقاربه عن عجز الأطباء في الجزائر وتونس عن علاجه، الأمر الذي استدعى عرض كليته للبيع ليتحصل على الاموال للعلاج في الخارج بعد أن أنفق كل ما يمتلكه على علاج نفسه.

 

وتسببت قضية “جودي” بإعادة الوضعية الاجتماعية للإعلاميين والصحفيين في البلاد إلى الواجهة، لتحتل القضية مساحة كبيرة في مختلف الجرائد والقنوات المحلية.

وتضامنا معه، أطلق عدد من الإعلاميين حملة بغرض جمع الأموال التي يحتاج إليها المعني، حتى يتسنى له السفر إلى الخارج وتلقي العلاج الضروري.

 

في خطوة استحسنها الكثير من الاعلاميين و الناشطين في المجال الاعلامي، تكفل المدير العام لمجمع النهار انيس رحماني بتكاليف علاج الصحفي رضا جودي.

 

وقال أنيس رحماني في تغريدة على “تويتر” :” الزميل والأخ رضا جودي محل تكفل جدي وسينقل قريبا للعلاج إلى أوروبا بعد تدخل الرجال زاد الله من فضلهم وسترهم الله في الدنيا والآخرة. ليس شرطا أن يكون جودي صحافيا في #النهار للإستفادة من العلاج! يكفينا أننا نتقاسمنا معه الملح! لو كان الفايسبوك يوفر العلاج لوفرنا مليون صفحة له”.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.