جوعان بن حمد: الحاكم الذي يعجز أن يكون قدوة لشعبه سيجعله الأكثر فرحا بزوال حكمه أو وفاته

0

في رسالة ضمنية لدول الحصار خاصة ، أكد الشيخ آل ثاني شقيق أمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بأن الحاكم الذي يعجز بأن يكون قدوة لشعبه فإن شعبه سيفرح فرحا عظيما حال خروجه من سدة الحكم أو وفاته.

 

وقال “آل ثاني” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن” إن “الحاكم الذي يعجز عن أن يكون قدوة لشعبه في أخلاقه وملهما له بأفكاره ليس في الحقيقة إلا عبئا على قلوب الناس ، وسيفرحون فرحا عظيما يوم يخرج من الحكم أو من الدنيا”.

 

وأضاف أن ” المُلك يثبُتُ بكفاءة الحاكم ومحبة الناس له ويزول بالتهور وصناعة الأعداء”.

يشار إلى أن لا يتوانى عن خلق أعداء جدد لبلاده كل يوم، حين بعد فترة قصيرة من توليه منصب وزير الدفاع عام  2015 أعلن شن حرب لا يعرف مداها على اليمن، أغرقت بلاده في مستنقع لا يزال غارقا فيه حتى اليوم.

 

كما شهد عهده وبتضامن وتحريض من حليفه ولي عهد أبو ظبي بخلق الأزمة مع قطر، والتي لا تزال مندلعة بعد مرور أكثر من عام عليها.

 

وكما لا يتونلى “ابن سلمان” عن تهديداته المستمرة لإيران، وتوعده لها بنقل المعركة داخل أراضيها، الأمر الذي من شانه أن يدخل المنطقة في حرب كارثية لا تحمد عقباها.

 

وفي وسط هذه الأزمات، قام ولي العهد السعودي باحتجاز رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في وأجبره على الاستقالة، مما جعل الشعب اللبناني بكافة فئاته يشن هجوما على المملكة وسياستها، حتى تم إرغامه من قبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على إطلاق سراحه.

 

وكان آخر هذه الأزمات، تفجيره للأزمة مع كندا على خلفية انتقادات وجهتها أوتاوا للمملكة حول ملف حقوق الانسان ومطالبتها بالإفراج عن ناشطين حقوقيين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.