رئيس الأركان الإيراني هدد الخليج وتوعده: اذا منعنا من تصدير النفط عبر “هرمز” لن يصدره أحد!

في رد حازم على التصريحات الامريكية والسعودية، تعهد رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري، بمنع بلاده أي عملية لتصدير النفط عبر مضيق “هرمز” في حال تم منع إيران من تصدير نفطها في إطار العقوبات الأمريكية التي تمت إعادتها مؤخرا.

 

وقال “باقري”  في كلمة أدلى بها خلال اجتماع حضره قادة بالبحرية الإيرانية، وفقا لما نقلته وكالة أنباء “مهر” الإيرانية شبه الرسمية: “حالما يمنع مرور النفط الإيراني من المرور عبر مضيق هرمز، فلن يكون هناك أمان للآخرين، ولن يصدر أي نفط آخر عبر هذه المنطقة الاستراتيجية.”

 

وتابع قائلا: “الجيش الأمريكي وقوات أجنبية أخرى في الشرق الأوسط على دراية تامة بهذا الأمر وأنهم إن قاموا بأدنى خطأ ممكن في المنطقة فإنهم سيدفعون ثمنا غاليا”.

 

ويذكر أن الجنرال، جوزيف فوتيل، قائد القيادة المركزية بالجيش الأمريكي، تطرق لهذه التهديدات التي أطلقتها إيران سابقا، حيث أكد على استعداد الجيش الأمريكي للمحافظة على حرية الملاحة في المضيق الذي يعتبر “أهم نقطة عبور للنفط بالعالم” وفقا إدارة الطاقة الأمريكية، ويمر عبره نحو 20 في المائة من تجارة النفط في العالم.

 

وفي مايو/آيار الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الانسحاب من الاتفاق النووي، كما أعلن إعادة العمل بالعقوبات الاقتصادية على طهران والشركات والكيانات التي تتعامل معها.

 

يُشار إلى أن السعودية أكّدت استعدادها لاستخدام طاقتها الإنتاجية الاحتياطية من النفط للتعامل مع أي متغيّرات مستقبلية في معدّلات العرض والطلب على الخام.

 

كما قالت الإمارات إن بمقدورها زيادة إنتاج النفط بمئات الآلاف من البراميل يومياً إذا كان ذلك ضرورياً لتخفيف أي نقص محتمل للمعروض بالسوق العالمية.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.