بعد موجة الجدل التي أثارها بفعل فتواه التي حرم فيها الخروج على حتى لو ظهر وهو يزني ويسكر عبر شاشات التلفاز، تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو جديد للداعية السعودي يفتي فيه بعدم جواز الإنكار على ولاة الأمر بإقامتهم للحفلات الغنائية.

 

وبحسب الفيديو الذي رصدته “وطن”،  وهو من نفس الدرس الذي تداوله الناشطون سابقا واجاز خلاله لولاة الأمور الزنا وشرب الخمار، أمام الرعية وفي التلفاز، دون أن يحق للرعية إنكار ذلك أو الاعتراض عليه قدم الداعية السعودي، المنتمي إلى تيار المداخلة، ما يعتبره جملة من الإرشادات والوعظ للأمة الإسلامية في كيفية التعامل مع التي تتم برعاية الحاكم .

 

ووفقا للفيديو، فإنه لا يجوز للرعية الإنكار على ولي الأمر، والقول إن ما قام به من حفلات غنائية “حرام”، وزعم “أن إصلاح المنكر لا يكون بمنكر آخر”.

 

وقال: “لا نقول إن الحفلات حرام، وإن الحفلات سنعاقب بسببها… علينا أن نركز على الشعوب، ونحذر من الحفلات فقط”، وتابع المدخلي المعروف عنهم محاباتهم للحكام وإنكار من ينتقد ولاة الأمور: “علينا أن نجمع القلوب على ولي الأمر، هذه عقيدة أهل السنة، أما اليوم فهنالك شبهات وضلالات على عقيدتنا”.

عبد العزيز الريس بعد فتوى الزنا الملكية، يطل علينا في نفس المحاضرة (محاضرة هايلة ياو) يقول لكم : إذا أردتم أن تنكروا الحفلات الغنائية فلا تقولوا أن الله سيعاقب من أتى بها لأن الحاكم هو من أتى بها، و قد يزيدُ فيقول : و لا حتى المغنين لأنهم ضيوف الحاكم. سبّ الشعب المريول و لا تسب الحاكم المعصوم يا خوارج يا أعداء الوستية و الاحتدال.#حريم_السلطان#غلاة_الطاعة#الهسهس_على_فتاوى_الريس

Posted by ‎صعفوقيات‎ on Sunday, August 26, 2018